..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


يوم أسود في حياتي!*

بلقيس الملحم

يا أيها الموت المنقطع إلينا

 هبني حكمتك..!

أمن الورود التي حولتها إلى مزارات؟

أم من البلابل التي حولتها إلى مطارق؟

والبيوت الدافئة إلى خرائب:

 تلف مناديل عشاقها أكفانا للوعاتها المباحة!

يا أيها الموت المنقطع إلينا

نحن العصافير التي تاهت في الدخان

فأوقد صغارنا جمرة النُّذُر

إن نحن عدنا بفتات الخبز وحبات الشعير

لكنه الظلام,

 نحر الظِّلال

صخب الرفات وهي تودع نفسها

تودع الأحزان بعد أن قلدتها الحدائق

تقول والماء بعد يلوك ندبتها:

لا أحد سيرثينا

غير بستاني الدعاء!

فلا تغلق بابك عن قبورنا

ولا تنس غصن اليقين

اغرسه في صدورنا

هبنا أعيادنا النبيلات

كلما أخذ الموت من الماء كأسا!

أنبئنا,

 لو أسفرتْ بغداد يوما عن مجدها المضاع

فراحت أمنا تختال في لجة القصر

تصبغ وجهها بالطيوب

و تعجن بأقدامها الزعفران

حتى إذا ما اشتبه الفجر عليها

آوت للفجر " تُشاطره النشور .. "

.

.

يا حفَّار الموت

دوِّن أسماء مدينتنا

عفوا

ثمار الأحلام التي أفنيتَها

مدارج الأرواح التي حدقت

فما رأت غير الدخان

وبضع من ضربة سيف

وصوت نعاج

.

.

يا أيها الموت اللعين

من أغواك بالطييبين؟

فرحت تطفئ في عيونهم بهجة الناظرين

وتُبيحُ لك قلبي

لتقيم فيه مأتم الدهور؟!

مفجوعة أنا بالعراق

مفجوعة بدم يراق

مفجوعة وأنا التي أستر بكائي

فيفضحني النحيب..

كيف لا أبكي العراق

والشياطين تدخلها سكارى

فتشرب النهر

وتقطع السبيل

والشوك يرضع الوليد

وما أن تكنس الريح بقايا الجلود

حتى ينثرها الرماد..!

.

.

هو العراق

كلما استحضر أرواح مدينته الأولى :

حفر الغيب مزارا للمفقودين

كوَّرت الشمس نورها

اعتذر النخيل للرطب نضوجه

المراحيض تفيض

أثداء المرضعات تسيل من المدافن

و الليل يمنح للعشب سواده

 

.........

*كتب هذا النص حدادا على أرواح الشهداء الذين سقطوا في بغداد الحبيبة إثر سلسة انفجارت هزت العاصكة العراقية بتاريخ /22-12-2011

بلقيس الملحم


التعليقات

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 08/01/2012 16:32:13
أخي صلاح ذكرتني بقولك " بغداد الحاضرة والتراث " بقول رسول الله على لسان ربه للرجل العراقي الذي بكى حين لم يدع النبي للعراق في حديثه المعروف " اللهم بارك لنا في شامنا ويمننا" فقال للعراقي " فيكم جعلت خزائن العلم وزرعت في قلوبكم الرحمة " ..
تحياتي لمرورك ومتابعتك

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 08/01/2012 16:29:53
أنت تتوجني بهجةعراقية رغم حزني يا يوسف!
شكرا لك مرارا وتكرارا..

الاسم: صلاح البغدادي
التاريخ: 07/01/2012 22:23:26
كنت أقرأ بصمت ووجل ، بوح بلقيس يلجمني كلاما ، حاملة همنالتسطرهُ تراتيل سومريه تصدح في صدى الالم، متابع لما تكتبين ، لكن ، الكلام يهرب والصمت بليغ ، تحياتي إليك يا أم احمد من بغداد الحضارة والتراث .
صلاح البغدادي

الاسم: يوسف هداي ميس
التاريخ: 27/12/2011 17:20:14
بلقيس :

هنيئا للعراق بشاعرة مثلك..

ثمة نزعةكاكاوية تععج في ثنايا نصك الجميل..

دمت بخير..




5000