.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قصص قصيرة

حيدر الحدراوي

كرة قدم

وصل مدير المستشفى الى شعبة الطوارئ , على عجلة من امره , صرخ بصوت عال في كافة العاملين , طالبا منهم التحضير والاستعداد لامر غاية في الخطورة , وعندما سأله بعض الاطباء عن السبب , قال لهم (( اليوم لعبة العراق )) .

في اثناء ذلك , كان سائق سيارة الاسعاف مشيطي , يغسل السيارة , ويتفحص الوقود والاطارات متململا , ويتكلم مع نفسه بصوت عال : (( انشاء الله يخسر العراق )) .

تقدم احد الشباب اليه , فسأله مستغربا (( لماذا تريد ان يخسر العراق في مباراة كرة القدم )) , فأجابه بأنزعاج شديد (( اذا خسر العراق , لن يطلق احد النار في الهواء , مما يوفر علينا الجهد والمجهود ! )) .

  

  

ساعة لك وساعة لربك

قصد رويضي محلا لخدمات الموبايل , واخرج بطاقة الذاكرة ( رام ) من جيبه , وطلب من صاحب المحل ان يملئها مقاطع فيديو اباحية , فانزعج صاحب المحل , وزجره بشدة , واخرجه من المحل .

لم يكتف صاحب المحل بذلك , بل قصد ابو رويضي , فأخبره ان لدى ابنه بطاقتي ذاكرة ( رامين ) , الاولى في الموبايل , ليس فيها ما يشين , والاخرى في جيبه , وفيها امورا غير اخلاقية , فغضب الاب غضبا شديدا , وقرر ان يباغت رويضي بتفتيش شامل , حتى يتمكن من ايجاد بطاقة الذاكرة الاخرى .

داهم الاب ابنه , فتشه جيدا , واستخرج بطاقة الذاكرة من جيبه , بينما كان الاب يحاول ادخال البطاقة في الموبايل من اجل ان يتفحصها , اكتفى رويضي بالتزام الصمت , الى ان قال :

(( بابا .. هذا رام لك ... ورام لربك )) .

حيدر الحدراوي


التعليقات

الاسم: حيدر الحدراوي
التاريخ: 27/12/2011 06:37:22
استاذ محمد مشعل الكَريشي
اسعدتني اطلالتكم وتواجدكم وذلك التعليق المعطر من اريج طيب اخلاقكم .. تحياتي لكم ولكتاباتكم

الاسم: محمد مشعل الكَريشي
التاريخ: 25/12/2011 07:54:34
ما اروع هذه الصورة التي اراها تشرق في نصوصك الممتعة
دام قلمك زاخرا بالابداع
تقبل وافر احترامي




5000