..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
جمعة عبدالله
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


شكر

موسى غافل الشطري

تعقيباً على الأمسية التي أقامها الفضاء الثقافي المفتوح في الشطرة بدعوة من الكاتب ألأستاذ سلام خماط . و التقديم الرائع التي ساهمت به الست كوثر  مذياب في 5/11/2011، احتفاء بصدور مجموعتي القصصية ( ذات الإطار الأبنوسي ) .

أعبر عن شكري لكل المداخلين الأساتذة سلمان السنجري و جواد كاظم حسن و رزاق علي التميمي و كريم محسن و الحصور الأكارم.

كما أعبر عن شكري العميق للتكريم الذي حظيت به  من قبل ممثل  الفضاء الثقافي ألأستاذ محمد سعود السلمان و للشهادة التقديرية التي قدمها ممثل التيار الديمقراطي الأستاذ رزاق علي التميمي  . و لدرع الإبداع الذي قدمه ممثل الحوار المتمدن .

إن هذه البادرة  الجميلة ، إنما تعبر عن الدعم النشيط للإبداع ، هي بادرة تلقى كل التثمين و الاعتزاز . و تثير في نفوسنا الأمل الكبير على تواصلها بكل  تنوع المساهمين وعلى نحو يتسم بالإلفة و الروح الإيجابية . و العزم على المضي بالعملية الابداعية إلى أمام ، بروح إيجابية و مفتوحة على كل تنوعات  اعمل الابداعي و مقدميه دون استثناء .

  إن مدينة الشطرة .. هذه الحديقة الغناء ، المزدهرة بكل الورود الابداعية . من الأدب و الفن و ابلقدرات الثقافية الأخرى ، ينبغي أن تكرسعناوينها و منتدياتها لكل الطاقات الابداعية . و التقبل لمختلف التوجهات ، و الاختلافات ، دون استثناء . دون تحسس . دون انكماش على النفس .، بغية الحفاظ على العامل الأساسي الخلاق .و هو الهدف السامي لتطويرو دعم العملية الابداعية . كل ذلك لكي تكون الشطرة أكثر جمالاً .

  غير اني للأسف شاهدت و لمست : إن هناك نوعا من الجفاء ، الذي يمكن أن يحجم انطلاقة العملية الابداعية بقوة أكثر .. و الذي يمكن تجاوزه و الإطلالة من فوقه إلى فضاء واسع، لدعم الهدف الأسمى . و هو الترحيب بكل الطاقات و الداعمين لها من أجل الهدف الأسمى ز الترحيب بكل القدرات و  الداعمين لها .

  فالعملية الثقافية .. لا ينبغي لها أن تتهيب من تجاوز بعض الهنات ، مهما كانت أسبابها . العملية الثقافية مهمة مقدسة ، لا ينبغي لها أن تنكمش .ينبغي  لها أن ترتقي بها الأفكار النيّرة و تسمو . و تتنافس في المهمة الشريفة . و تتخطى المعوقات ، التي هي في حقيقة الأمر ، تافهة و لا  تستحق أن توقف تدفق الإضاءة الباهرة و بهائها لكل الطاقات المبدعة . و للمنتديات التي تجند طاقاتها لدعم الإبداع .

و هذه دعوة أخ كبير السن  و له ماض في التجربة الثقافية يدعو جميع العاملين في النشاط الثقافي على تجاوز الحساسيات الشخصية و المواقف غير المبررة .

  و كنت أتمنى أن يسهم الجميع في مثل هذه المناسبات، لأني شخصياً متلهف للقاء بكل المبدعين و محبي الابداع . لكني أُصبت بخيبة أمل جراء هيمنة ( بهاق )عامل الجفوة و التحسس و التكتل .

لدي أمل كبير ، و ثقة كبيرة على : ان الناشطين في العمل الابداعي سيتجاوزون هذه المعوقات  ، التي لا ترقى إلى مستوى القدرات الخلاقة في هذه المدينة . و إنما ينبغي أن تسير على خطى المثل الصيني القائل ( دع ماءة زهرة تتفتح ) . و أن تتحد التجمعات الناشطة . و أن يشربوا من معين واحد . و أن يتجمعوا حول طاولة مستديرة لا تستثني أحداً .

 

تجربة القاص موسى غافل السردية في أمسية ثقافية

 

موسى غافل الشطري


التعليقات




5000