.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مواقف الألف (9)

أديب كمال الدين

موقف الحجاب 

********************

أوقَفَني في موقفِ الحجاب 

وقال: يا عبدي 

أعملتَ لتنالَ مطرَ رحمتي حجاباً 

وأنتَ الذي تمزجُ شمسَ الغروب

بشمسِ الفجرِ في كهيعص نوري

وحم كتابي

وطسم عرشي وجلالتي وحضوري؟

كيف يحدثُ هذا؟

ألا يكفيكَ أن يكونَ قلبك

هو قلب السؤال:

بابه الحمد،

وعلامته أن لا شريك لي،

ونبضته دعاء وجواب؟

 

موقف الخوف

********************

أوقَفَني في موقفِ الخوف

وقال: يا عبدي خلقتُ الإنسان

والخوفُ أقربُ إليه من حَبلِ الوريد.

فإنْ بلغَ قلبُه الحنجرة

أو انزلقَ الحرفُ من تحته

أو تكسّرت الشمسُ قدّامه

أو اسودَّ السيفُ فوق رقبته

أو تجمّعَ القَتَلةُ على بابه

أو بابِ أيامه،

خاف

فمدَ إليّ في سرعةِ البرقِ كفّاً

ثُمَّ ذراعاً

ثُمَّ قلباً

ثُمَّ روحاً

فتلقّفتُه برحمتي

وطمأنتُه بسكينتي.

يا عبدي

مَنْ عرفني فقد عرفَ الطمأنينة.

ومَنْ عرفَ الطمأنينةَ عرفَ السكينة.

ومَنْ عرفَ السكينةَ عرفَ الوقار.

ومَنْ عرفَ الوقار

كانَ اسمي بين شفتيه بلسماً

وفي قلبه نوراً

لا يأتيه الباطلُ أبداً

حتّى لو انهدّتْ مِن حوله الجبال.

 

موقف الجسد

********************

أوقَفَني في موقفِ الجسد

وقال: يا عبدي

ما خلقتُ شيئاً أوسع من الجسد

ولا أضيق منه.

فهو أوسع من البحر

وأضيق من القبر،

أكبر من الجبل

وأعمق من الزلزال.

هو لغةُ الإنسان

وآثاره التي لا تنتهي على الرمل.

هو عشقُه وحبُّه وموتُه المؤجَّل.

هو عذابُه اليوميّ وشغلُه المؤبَّد.

هو كأسُه وخمرتُه،

رغيفُه ولحمُ طيره،

عسلُه وسمُّه،

حرفُه ونقطتُه.

يا عبدي

مَن روّضَ الجسد

فقد حِيزَتْ له الدنيا بحذافيرها.

ومَن أطلقَ عنانَ الجسد

كانَ كالجَملِ الذي يموتُ عطشاً

والماء محمول على ظهرِه العطشان.

 

موقف عيسى

********************

أوقَفَني في موقفِ عيسى

وقال: يا عبدي

أرأيتَ إلى مَن كلّمَ الناس

في المهدِ صَبيّاً.

أرأيتَ إليه وهو يقول:

سلامٌ عليَّ يومَ ولِدتُ

ويومَ أموتُ

ويومَ أُبعَثُ حيّاً.

أرأيتَ إليه

وهو الذي أحيا الموتى

بإذني،

وأبرأ الأكمهَ والأبرصَ بإذني،

فأنزلتُ إليه مائدةً من السماء

لتكون عيداً له ولأتباعه المخلصين.

أنزلتُ إليه

وهو الذي حملتْ به مريم

ليكون مَحبّةً للعالمين.

ذلك عيسى القائل:

إلهي تعلمُ ما بنفسي

ولا أعلمُ ما بنفسِك

إنّكَ أنتَ عَلامُ الغُيوب.

 

موقف يعقوب

********************

أوقَفَني في موقفِ يعقوب

وقال: يا عبدي

أرأيتَ إلى صبرِ يعقوب،

صبر تهدُّ له الجبال هَدّاً،

صبر صَيّرَ يعقوبَ دمعةً

بحجمِ نبيّ،

وألماً بحجمِ نبيّ،

وأَسَفاً بحجمِ نبيّ.

فأكرمتُه بعد هذا العناء العظيم

فكانَ بحقٍّ نبيّاً،

وابناً لنبيّ،

وأباً لنبيّ.

كان يعقوب من العارفين:

أن لا ملجأ منّي إلا إليّ.

ولذا ما عرفَ اليأسُ درباً إلى قلبه،

وما عرف الغضبُ حرفاً إلى لسانه.

ما عرفَ إلا الدمع

رسالةَ شوقٍ عظيم

أرسلها ويرسلها إليّ

كلّ فجرٍ وليلة

حتّى ابيضّتْ عيناه من الحزنِ

فهو كظيم.

 

 

 

أديب كمال الدين


التعليقات




5000