..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عروس آسيا ماليزيا ...والتعايش السلمي بين الاديان

مراد حميد عبدالله

لم يخطر ببال احد ان تعدد الاديان والمذاهب في ارض واحدة غاية في الروعة والجمال، فما تميزت به الحياة البشرية على مر العصور التاريخية هو تعدد المرجعيات واختلاف الاديان والمذاهب التي ينتمي اليها بنو البشر،ففُطر الانسان وهو على دين ومذهب اعتنقه آباؤه واجداده،حتى ولو كان من غير دين فله فكر معين يؤمن به،لكن عندما حطت قدماي لاول مرة ارض عروس قارة اسيا وجدت ما لم اسمع عنه في أي من بقاع الارض في وقتنا الحاضر،وهو روعة ما يسمى بـ((التعايش السلمي))بين الاديان الموجودة في هذه الارض،عندها فهمت معنى هذه العبارة حين عايشتها بنفسي واحسست بروعة بمعانيها.

                 لقد تعودنا ان نسمع عن الكثير من المصطلحات لكننا قليلا ما نحس بها ونلمس فائدتها وصدق توجهاتها ، وهي لفظة ((التعايش السلمي)) ويُعنى بها مشاركة بني البشر ارض واوجواء واحدة يتعاونون فيما بينهم،متحابون، صادقون،يساعد احدهم الاخر لا يحمل الكره والبغضاء تجاه الاخر،ولا حتى في الخفاء، يتشاركون مصادر الرزق،يعيشون في الاحياء والمجمعات السكنية بعضهم مع بعض، تجدهم في المناسبات الخاصة يتجمعون،يجلسون على طاولة واحدة يتبادلون اطراف الحديث ويتسامرون ويضحكون قلوبهم خالية من الكره والحقد الدفين تجاه الآخر،فكل منهم يدين بديانته ويمارس طقوسه وشعائره الدينية بكل حرية ومن دون تدخل من الآخر، وهذا ما لا نجده ابدا في أي مجتمع اخر.

                 هي ماليزيا عروس اسيا ارض الجمال والطبيعة الخلابة بلاد جمعت على ارضها كل ما يتمناه الانسان في حياته،انعم الله عليها وعلى اهلها نعمة التعايش السلمي بين اديان ثلاث قد لا تجتمع ابدا في بقعة من بقاع العالم لتناقضها ، فالاسلام دين اهل البلد الاصليين، وديانة الهنود المهاجرين اليها وكذلك ديانات الصينين على اختلافها،فالاسلام والهندوسية والبوذية وديانات اخرى اضافة الى ديانات ومذاهب اخرى تتواجد في ارض واحدة ، فضلا عن استقبال هذه البلاد الملايين من السياح ومن مختلف بقاع العالم من دون النظر الى مرحعيتهم وديانتهم،فلا يسألون في المطار من أي دين ان او ديانة تتدين!! فوجدتهم يسكنون متجاورين لا يفصل بيوتهم الا فاصل حديدي مشبك يطلع احدهما على الاخر،بيتان متجاوران الاول كُتب على بابه آية قرآنية وتحية الاسلام(السلام عليكم ورحمة الله وبركاته) والبيت الآخر وضع خارجه مكان التعبد الخاص بديانتهم ،عند الصباح نجدهم يلقون التحية على بعضهم البعض بكل احترام ويبتسمون في وجه بعضهم البعض ليذهبوا الى اعمالهم،اما في الاعياد تجدهم يتبادلون الزيارات ليهنئ بعضهم الاخر لمجرد انهم متجاورين ينتمون الى حي سكني واحد ثم ينتمون الى وطن وارض واحدة، فوجدتهم يحترم احدهم ديانة الاخر فلا يحاولون الانتقاص من ديانة الاخر،لذلك فهم متحابون متعايشون بامن وسلام من دون ادنى نوع من الاحقاد،فعلمت حقيقة ان ما تعيشه هذه البلاد واهلها من نعمة التعايش السلمي لا تقدر بكل كنور الارض، فابناء الديانة الواحدة تجدهم يتناحرون فيما بينهم فكيف في تعدد الديانات!!فاتمنى من كل بلدان العالم ان تزور دولة ماليزيا عروس اسيا كي تتعرف عن كثب كيفية التعايش السلمي بين الاديان بشكل حقيقي بعيد عن كل التزييف والخداع وحمل الاحقاد والضغينة على الاخر.

 

 

 

 

مراد حميد عبدالله


التعليقات

الاسم: زينب حسن عباس
التاريخ: 24/07/2012 00:45:02
رائع رائع




5000