.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
.
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حيدر عبدالرضا اللواتي يرفض الأحكام الجائرة بوقف جريدة الزمن العمانية وحبس محرريها

عبد الواحد محمد

في تصريح صحفي للزميل ( عبدالواحد محمد ) إتسم بالرفض لما هوفيه أعتداء صارخ علي حرية الصحافة العمانية بشكل خاص من منطلق دوره  الصحفي والنقابي أعرب الكاتب الكبير حيدربن عبدالرضا اللواتي عضومجلس إدارة  جمعية الصحفيين العمانية وممثل الجمعية لدي الإتحاد الدولي  للصحفيين   عن حزنه لما آلت إليه الأوضاع المهنية والتي لا تتفق مع حرية الرأي والرأي الآخر للحكم الجائر بمنع صدور جريدة الزمن من الصدور  وكذلك حبس عدد من المحررين  وعلي رأسهم رئيس تحريرها والذي يعد ذلك الفعل إنتهاكا صارخا لحرية الفكر والصحافة وكل المواثيق الدولية التي ترفض مثل هذه الأحكام القضائية التي تعد شكلا من إشكال التنكيل للصحفي وللصحافة عامة وهذا لا يتفق مع السياسة الحكيمة للسلطان قابوس بن سعيد  في بناء جسور من الحريات غير المسبوقة في الوطن العربي ؟!

.................................................................................................

كما أعربت  جمعية الصحفيين العمانية عن أسفها الشديد للحكم الصادر عن المحكمة الابتدائية بمسقط بمنع صدور  "جريدة الزمن"  لمدة شهر و حبس عدد من الصحفيين بها وعلى رأسهم رئيس تحريرها  ، وفقا لقرار المحكمة الصادر يوم أمس الأربعاء الحادي والعشرين من سبتمبر الجاري .

جاء ذلك في الاجتماع الطارئ  الذي عقده مجلس إدارة جمعية الصحفيين العمانية لتدارس تداعيا ت  الحكم القضائي المذكور  .

وأشارت الجمعية بأنها في الوقت الذي تحترم فيه الحكم القضائي ، فإنها لا تشكك في نزاهة القضاء العماني ، إلا إنها ترى أن هذه الأحكام لا تتوافق مع خطوات الانفتاح التي تشهدها السلطنة في مجال إتاحة الحريات وعدم مصادرة الفكر الذي دعا إليه مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم - حفظه الله ورعاه - .

 وتتطلع  الجمعية بأن تعي الجهات المختصة للمتغيرات الدولية التي يشهدها العالم وأن السلطنة جزء لا يتجزأ منها وليست بمعزل  عنها .

وأكدت  الجمعية بأن إيقاف صدور صحيفة من الصحف العمانية في الوقت الراهن  يشكل منعطفا  وسابقة على حرية التعبير ، كما أنها تمثل تضيقا للحريات الصحفية .وتكريسا لمبدأ الرقيب .

وتؤكد الجمعية وقوفها وتضامنها الدائم مع الصحفيين والمؤسسات الصحفية في قضايا  النشر وحرية الرأي و التعبير .

كما أنها تؤكد بأنها تابعت قضية ( جريدة الزمن ) منذ لحظاتها الأولى من خلال حضور عدد من أعضاء مجلس الإدارة في جلسات المحاكمة للاطلاع عن قرب على  حيثيات القضية ، وستواصل  الجمعية سعيها الدائم لترجمة دورها المنوط  بها حسب اللائحة التنظيمية لجمعية الصحفيين والذي  يؤكد على  الدفاع عن حقوق الصحفيين  .

كما أنها لن تألوا جهدا في الوقوف وتقديم العون والمساندة لجريدة الزمن والمؤسسات الصحفية العاملة والزملاء الصحفيين من أجل إنصاف حرية التعبير ، وتعزيز مبدأ الرأي والرأي الآخر.

ونضم صوتنا للزميل  الصحفي  والكاتب الكبير حيدر بن عبدالرضا اللواتي والزملاء محرري صحيفة الزمن العمانية ورئيس تحريرها  برفض تلك الممارسات التي من شأنها تقيد الحريات الصحفية في سطلنة عمان وسائر اقطار أوطاننا العربية  مهما كانت المبررات التي  حجبت جريدة بحجم (الزمن العمانية) من الصدور والتنكيل بمحرري الصحيفة ورئيس تحريرها  فلا لكل  هذه الأحكام الجائرة والتي تكشف حجم الفساد الكامن في أعماق مضطربة وترفض الحقيقة ميدانا عملي للمكاشفة والتطوير

عبد الواحد محمد


التعليقات




5000