..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


محاور ومقترحات في المسرح العراقي للنقاش والتحليل

أ.د. تيسير الآلوسي

تاريخ:   26\10\2007   

رقم  :    26 ت12 س 10

م \ دعوة للمشاركة في الطاولة المستديرة لدراسة أوضاع المسرح العراقي وآفاقه المستقبلية

 

الزميلة العزيزة ..  الزميل العزيز

تحية طيبة      وبعد

بالاستناد إلى جهودكم المميزة في الشأن المسرحي والفنون الدرامية المجاورة، تدعوكم إدارة رابطة بابل للكتّاب والفنانين الديموقراطيين العراقيين في هولندا للتفضل بالمشاركة في الطاولة المستديرة المنعقدة بغرض دراسة أوضاع المسرح العراقي وآفاقه المستقبلية في إطار تفعيل حالة التواصل بين مبدعينا من جهة وتنشيط الأجواء العامة لتأخذ دورها المنتظر في قراءة المشهد العام في البلاد ووقف تداعياته وآثاره السلبية الخطيرة على الفكر والثقافة وعلى الفنون وفي مقدمها المسرح في عراقنا..

إنَّ هذه المهمة النبيلة تظل من الخطورة والمكانة بما ينبغي أن نؤدي واجبنا فيها.. ذلك أنَّ قلما مبدعا ونصا رائعا وحتى  العرض المتكامل لا يمكنها التقدم من دون خط موازِ ِ من القلم النقدي البحثي الذي تعرفون مهامه. وهي المهام التي لا يمكن حصرها في العامل الهامشي أو الثانوي المساعد بل هي في صميم دوائر الإبداع وحلقاته... وتجدون تفاصيل المقترحات في الملف المرفق آملين تشريفكم لنا في تلك الطاولة المشتركة التي ستأخذون فيها مكانكم ومكانتكم المميزة...

وتقبلوا عميق تقديرنا واحترامنا...

 

 

 أ.د. تيسير الآلوسي

 رئيس البرلمان الثقافي العراقي في المهجر

رئيس رابطة الكتاب والفنانين الديموقراطيين العراقيين في هولندا

 رئيس لجنة الأكاديميين العراقيين في المهجر

منظمة  أمنستي \ ناشط في مجال حقوق الإنسان

 

* السبت   17 نوفمبر   لاهاي دنهاخ    قاعة الصليب الأحمر    قريبا من المحطة المركزية لقطارات دنهاخ   على الساعةالثالثةعصراوحتى السادسة مساء والدعوة عامة مفتوحة لمشاركة أبناء الجالية العراقية إلى جانب المتخصصين.

 

تاريخ:   26\10\2007   

رقم  :    26 ت س 10

م \ محاور ومقترحات في المسرح العراقي للنقاش والتحليل

 

     بمناسبة انعقاد الطاولة المستديرة بشأن المسرح العراقي في السابع عشر من نوفمبر القابل في لاهاي\دنهاخ  نقترح على الزميلات والزملاء مناقشة التصورات الواردة في المحاور والمقترحات المسجلة هنا ومعالجتها على وفق رؤاهم المخصوصة آملين كذلك توسعهم في تفاصيل تلك المحاور أو إضافة أخرى جديدة مختلفة.. وثقتنا وطيدة بإمكانات باحثينا ودارسي المسرح العراقي في التقدم بتصورات موضوعية ناضجة ومفيدة بخاصة فيما سيلي المرحلة القلقة القائمة...

  

1 ـ   طبع النصوص الدرامية ونشرها: قد تكون أرضية مناسبة لتفعيل أجواء العلاقة بالمسرح مجددا البدء أو الشروع بطبع النصوص المسرحية وليكن ذلك في سلاسل منها، سلسلة لنشر النصوص الحديثة، وسلسلة إحياء التراث الدرامي، وسلسلة الروائع أو النصوص المتميّزة، وسلسلة مسرحية الفصل الواحد...

2 ـ    التوثيق والأرشفة: لقد أصبحت عملية التوثيق والفهرسة ضرورة، من دونها، ستظل الدراسات والبحوث تراوح في مكانها وتجابه مصاعب جمة بخاصة عندما يعمل كل باحث بمعزل عن الآخرين، بسبب افتقار المكتبة إلى وجود ما يشير إلى البحوث وإلى النصوص.. وفضلا عن ذلك فنحن بحاجة إلى مركز وطني للتوثيق ولحفظ النصوص يمتلك الإمكانات الكافية لدعم جهود الباحثين. وإلا فإنّه في حالة عدم فتحه لجهود البحث والدراسة سيبقى محض متحف لعرض قليل من نماذج الماضي. هذا مع الأخذ بالحسبان مسائل من نمط الحرائق والسرقات التي جرت بُعيد سنة 2003.....

3 ـ    في ضوء محاولات بعض الذين يتسيدون الوضع في الجامعة العراقية وتوجهاتهم السوداوية لابد من إدخال درس (المسرحية) في مناهج كليات الآداب أسوة بما يحظى به الشعر والقصة من اهتمام في هذه المناهج على أنْ تُمنَح الفرصة الكافية لهذا الدرس، كأنْ تُدرَس البنية المسرحية في السنة  الأولى والمسرحية العالمية والعربية في السنتين الثانية والثالثة والمسرحية العراقية في السنة الرابعة والقصد من تأخير دراسة المسرحية العراقية، هو من أجل توفير فرصة لعدّ السنة الأخيرة سنة مشروع كتابة النصّ.

4 ـ   إقامة مسابقات خاصة بكتابة النصوص ودعم الفائز منها بالنشر والعرض. وتوفير الغطاء المناسب للدعم والتنشيط في ضوء تلك المسابقات...

5 ـ   في ضوء وجود من يتطلع إلى دعم خبراته ومواهبه ينبغي إقامة دورات الكتابة الدرامية والنقد المتخصص بإشراف كليتي الآداب والفنون. ويُقبَل في هذه الدورات كتّاب المسرحية ونقادها وأولئك الذين يمتلكون أهلية مناسبة لهذه الدورات.

6 ـ   إقامة حلقات دراسية على هامش المهرجانات والعروض الموسمية تسبق احتفالات يوم المسرح العالمي ويكون من مهمات هذه الحلقات الدراسية تقويم النصوص المتنافسة.

7 ـ   تطوير نظام المكافآت وتعزيزه باقتراحات مناسبة جديدة، بإضافة جوائز جديدة منها مثلا جائزة النقاد لأفضل نص والجائزة الأكاديمية التي يمكن أنْ تشرف عليها لجنة من أساتذة الآداب والفنون.

8 ـ   إصدار دوريات بالمسرحية بخاصة مجلة شهرية تعنى بدراسات المتخصصين وبحوثهم والاهتمام في الوقت الحاضر بتعزيز النشر في الدوريات الأسبوعية واليومية من خلال توسيع الزوايا وتثبيتها، والتنسيق بين المشرفين عليها.

9 ـ   تعيين لجنة مساعدة للفرق المسرحية من كتّاب المسرحية ونقادها أو أنْ تهتم كل فرقة بأنْ يكون لها كاتبها وناقدها الدرامي الخاص بها.

10 ـ   ترجمة الدراسات المتعلقة بالمسرحية العراقية بخاصة والمسرحية العالمية بعامة إلى اللغة العربية وتوفير المصادر المهمة والدوريات المسرحية الموجودة في البلدان العربية أولا والبلدان الأخرى ثانيا.

11 ـ   تشجيع تشكيل المنتديات المسرحية في المحافظات ودعم الملتقيات المسرحية فيها ترشيح النصوص المتميزة في كل محافظة للتقديم في مسارح العاصمة.

12 ـ   دعم الكتابة المسرحية المحلية بخاصة في المحافظات إعلاميا وتقديمها للإذاعة والتلفزيون وتوجيه متابعة أكثر موضوعية (إعلاميا) لمسرحية المحافظات.

13 ـ   توفير هوية لنقاد المسرحية والباحثين المتخصصين تساعدهم على حضور (بروفات) وعروض المسرحية وعلى الحصول على المواد والنصوص التي يحتاجونها من مراكز الدراسات والبحوث والتوثيق المتعددة، وتكون هذه الهوية البحثية بديلا لنظام العلاقات الرسمية (الروتينية) وعقباتها الكثيرة.

14 ـ   تشكيل هيأة أكاديمية قومية لمتابعة شؤون التخصص الأكاديمي وتطويره من خلال الحصول على عضوية هذه الهيأة،  بعد تقديم نشاط بحثي مناسب في الاختصاص.

15 ـ    تشكيل روابط كتّاب المسرحية و (نقادها) المتخصصين على المستويات المحلية والقومية.. على أنْ يكون أساس برامج هذه الروابط هو الدفع بالنص الدرامي إلى مستويات أرقى وأفضل.

16.  أوضاع الممثل العراقي..

17. أوضاع المخرج العراقي..

18. أوضاع المتخصصين من ديكورست وسينارست وفي مجالات الإضاءة والإكسسوارات والأزياء وغيرها..

19. استخدام الإنترنت في أعمال دعم نشر النصوص والتسجيلات المسرحية وفي التأثيرات التقنية المناسبة..

20.  أوضاع مباني المسارح الثابتة والجوالة وتقنياتها ومواقعها وحجمها وتناسبها مع محيطها...

21. تطبيق هذه المحاور على المسرح العراقي في المنفى أو المهجر وعلاقته بالهويتين العراقية والإنسانية وإمكانات إنتاجه وإخراجه وتقديمه مادته المسرحية وفرصه في تبادل التأثير مع الآخر ومع الداخل...

22. المسرحي العراقي: دوره ومكانته بين المتخصصين وفي وسط جمهوره العراقي والأجنبي...

23. إمكانات المسرحيين في الإنتاج الدرامي التلفزيوني والسينمائي وتبادل الطرفين التأثير الثقافي والتخصصي.. وهل وجود علائق بينهما سيكون إيجابيا أم سلبيا..؟

24. المسرح العراقي بلغات مكونات الطيف العراقي من المجموعات القومية والدينية: الخصوصية القومية والهوية الوطنية...

 

   ونحن نعتقد أنَّ تطبيق هذه المقترحات بعد معالجتها من قبل المتخصصين سيكون له الأثر الملموس في دعم المسرح العراقي بخاصة في مجال كتابة النصوص وتطوير ذياك المسرح الحي بما يرتقي به إلى مستويات االنضج الفني العالي. ونجد بشكل مبدئي فرصة لتطبيق عدد من هذه المقترحات في كليات ـ الآداب ـ مثل الحلقات الدراسية, والدورات التطويرية وغيرها من الاقتراحات الملائمة، وهذا الاقتراح يعدّ محاولة أو نواة طيبة للعمل بهذه التوصيات. ومن ناحية أخرى أجد أن مناقشة الرسائل والأطاريح المتخصصة من قبل أساتذة المادة تعدّ هي الأخرى واحدة من أبرز الخطوات الدراسية والبحثية التي تعالج موضوع (المسرحية) العراقية تحديدا وكتّابها.

 

نأمل التفضل بالاتصال بإدارة رابطة بابل للكتّاب والفنانين الديموقراطيين العراقيين في هولندا بشأن المشاركة في الطاولة المستديرة...إذ سيكون مفيدا وصول القراءات والتداخلات مبكرا بما يساعد  في تحديد برنامج الطاولة النهائي.. وأهلا وسهلا بكم جميعا.........

 

  أ.د. تيسير الآلوسي

 رئيس البرلمان الثقافي العراقي في المهجر

رئيس رابطة الكتاب والفنانين الديموقراطيين العراقيين في هولندا

 رئيس لجنة الأكاديميين العراقيين في المهجر

 منظمة  أمنستي \ ناشط في مجال حقوق الإنسان

 

* السبت   17 نوفمبر   لاهاي دنهاخ    قاعة الصليب الأحمر    قريبا من المحطة المركزية لقطارات دنهاخ   على الساعةالثالثةعصراوحتى السادسة مساء والدعوة عامة مفتوحة لمشاركة أبناء الجالية العراقية إلى جانب المتخصصين.

أ.د. تيسير الآلوسي


التعليقات




5000