..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


سوريا 000 بين الدولة المدنية والامارة العرعورية والقلق الشيعي

علي السيد جعفر

ثمان سنوات ، وسوريا البعث والأسد معبرا" وسبيلا" تزف عبره أجساد بشرية مفخخة لأعراب حالمين بجنات عدن وحور عين ، إلى عراق بات المتغيير الكبير فيه أشبه مايكون إنفراط وبالتالي سقوط إحدى خرز مسبحة نظم الإنقلابات وبيان الثورة رقم واحد 0

سوريا آخر معاقل البعث أمام مفترق طرق خطير بعد ان لامست شارعها المغيب منذ عقود عدوى ربيع عربي أراد خلاصا" أبديا" من أنظمة الجور والتهميش (الوطنية) 0

الأسد الإبن وثلة موروثات والده يحثون الخطى هربا" إلى أمام عبر آلة عسكرية ، لا لتحرير جولانه المغتصب كون (العدو متربص بنا دوما" ونحن بالإنتظار) بل لقمع كل من أراد شم نسيم الحرية العليل وهذا حق من حقوق شعب مستلب الإرادة نقر به ونعترف 0

كما ان طوائفه هي الاخرى في موضع لاتحسد عليه وهذه حالة تبدو طبيعية كلما لاح في الأفق ملامح انهيار نظام شمولي ، وبالطبع اماهها تحديات اختيار نظامها السياسي الذي تحلم به ، لكن مايدعوا الى القلق ذلك الخطاب المدغدغ لمشاعر المهمشين منهم والذي لم يجد في سوريا البعث إلا جزء من هلال شيعي موهوم ، فعمدت دويلات نظام سياسي عروبي طائقي أو ماتبقى منها بعد سقوط بعضها وإهتزاز أخريات الى من قصر الثوب وأطلق اللحى وفضائيات تحريض طائفي وصلت خسة دعوتهم الى سبي نساء طائفة بعينها كما اوجد قلق نخبوي شيعي باتت في الكثير من مشاعرها على الرغم مما اقترفه نظام بشار بحق تجربة عراقية وليدة من اعمال دنيئة الى سكوت مطبق منها او بالدعوة القلبية لبقائه 0

القلق الشيعي قد يكون مبررا" اذا ما أريد لثورة سوريا ان تكون جزءا" من مشروع مايسمى (إعتدال عربي) يأخذ مداه الطائفي كلما برز ذلك التنوع في مكونات شعوب الاقليم ، امام تشدد ايراني لم يفقه العرب يوما ماهيته او طبيعته بعد ان التحفوا تأريخ 1400 من التسلط  وتسلق السلطة بصك الهي قد نالوه وذلك قصور منهم في الفهم السياسي لطبيعة الدور الذي تلعبه ايران في المنطقة وان كنت بالضد منه مطلقا" واجادت به في بعض محطاته كونها دولة قومية لامجال فيه لدين او طائفة والا لكان بالإمكان اعتبار (حماس) من الإمامية الاثنا عشرية 0

النخب الشيعية لن يكون همها ان يحكم سوريا امامي او زيدي او علوي بقدر ماتحلم واتمنى ان يكون حلمها كما احلم نظاما" سياسيا" تعددي تكون لكل سوري تمثيل فيه ، وان كان للسوريون وحدهم الحق في تقرير مصير بلدهم ولكنهم امام سيناريوهات عدة فإما دولة دولة مدنية تعيد لشعبها ألقه الخافت  او إمارة عرعورية 0 

  

  

  

 

علي السيد جعفر


التعليقات




5000