..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
 جمعية الراسخ التقني العلمية
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


موسى المعماري والقصر... وتجربة العمر كالطائر الفينيق

ماهرة مروِّة

 

موسى المعماري بعبارته المعلقة على باب قصره" دخلنا شباباً وخرجنا شياباً" من هنا تبدأ قصة موسى التي وصلت إلى كافة أرجاء العالم، بنى قصر بين دير القمر وبيت الدين على أرض فينيقيا  تجد قصره فسيفساء رائعة.

 

 بدخوله تبدأ رحلة العمر لموسى التي تشاهدها على مسرحه تجد فيها البعث والحياة كالطائر الفينيق  التي يحيا من جديد كل خمسين عاماً حسب الميثولوجيا(الأسطورة) الفينيقية هكذا تجد موسى كالطائر الفينيق فقصته يشاهدها مع مطلع الشمس لكل يوم  من يزور جنته التي صنعها كما يشاء ويحب وترجم فيها كل مكنوناته وكنوزه الدفينة من العبقرية في الفن والهندسة المعمارية  بفضل بركة جينيات أجداده التي  تنمو وتكبر معه ، أجداده لقبوا ب"المهندسيين" من قبل الظاهر " بيبرس وذلك عام 1271م. وببركة دعاء والدته له "انشا الله يا رب يا موسى التراب بيصير بئيدك دهب"،

وبتحدي الصبية التي أحبها عندما قالت له:" يا موسى ما بحبك إلآ ما يكون عندك قصر". وقد التقيت موسى المعماري وحاورته حول تجربته فقال :" ما وصلت أياه هو من فضل الله ومحبة والداي ورضاهما علّي ، وضربة استاذي أنور الذي قال لي شو عب ترسم قصر بيك وأمك ومن ثم أخذ الورقة مني رسمة القصر ومزقها ورمي بها أرضاً، عداك عن  سخرية رفاقي في الصف بسبب فقري والفتاة التي أحببتها كل ذلك كانت تحولات في حياتي أدى بي للهروب من المدرسة متجهاً إلى صيدا حيث عملت مع عمي في ترميم قلعتها البحرية ". ومن ثم انتقل موسى الى المتحف الوطني في بيروت في بداية 1947 حيث عمل في الأختصاص ذاته بعد ان أكتسب الخبرة الكبيرة في هذا المجال وبفضل ذكائه وعبقريته وكفاءته  نقل إلى قصر بيت الدين كمكافأة له حيث عمل بالترميم لمتحف الأمير بشير الشهابي الثاني، كما أشرف على وضع أسلحة الأمير وملابسه ومجوهرات حريمه في المتحف وكانت المكافأة التي حصل عليها جراء هذا العمل خمسة عشرة الف ليرة لبنانية وهذا ساعده على تحقيق حلم الطفولة فأشترى قطعة أرض وبدأ   بترجمة الحلم على أرض الواقع بلمسات ملائكية ولكن بعبقرية بشرية  بفترة زمنية بلغت نصف قرن حتى ظهرقصر موسى المعماري من خبايا  الحلم الى مسرح  اليقظة حقيقة لا بد منها وكان عبرة لمن أعتبر بأن لا شيئ مستحيل على الأنسان والحياة واصبح موسى رائداً للشباب خاصة والناس عامة  في تحقيق الحلم ولكن من طلب العلى سهر الليالي .

 

وفي هذا المجال قال موسى:" لا شيئ مستحيل تحت الشمس ، الإنسان عنده مال دفين هو عقله عليه ان يستعمله قبل ما يذهب وأياه إلى عالم  الأخرة". أما في الحب فقد صرح لنا موسى:" ما الحب إلا للحبيب الأولي ما زلت محتفظاً بخصلة شعر من الفتاة التي أحببيتها موجودة في خزنتي كل يوم أجلس معها حوالى الساعة اقبلها سراً بعشق كبير  دون ان يلاحظني أحداً وخاصة زوجتي "

 

. واما السؤال عن وضعه العائلي فقال:" نحن من عائلة متواضعة وأمي كانت دائماً تدعو لي وتقول أطلب من الله ما تريد فطلبت حذاء عندها قالت لي أطلب غير ذلك يا موسى أطلب قصراً جاوبتها إذا طلبت قصراً هل من الممكن ان يصير عندي قصر فكان جوابها بنعم ، أمي هي التي أعطتني الأمل". ويختم موسى كلامه" وأمنيتي في رحلتي هذه ان تستهوي قصتي وتجربتي المنتجيين والمخرجيين السينمائيين ".

 

 

بطاقة تعرفة: موسى بن عبد الكريم المعماري ولد سنة 27 تموز عام 1931 م. في بلدة حارة السرايا - الجبل اللبناني 

حاز موسى على العديد من الأوسمة منها وسام الأرز الوطني من رتبة فارس في 7 أيلول 1999

•-         وسام قداسة البابا من رتبة كومندور- وسام الصليب الأورشليمي المذّهب في 23 تموز 1994 وغيره الكثير من الأوسمة - كما نال دبلوم من مكتب الأذاعة والتلفزيون من السفارة السوفاتية في بيروت. زار قلعته العديد من الشخصيات الرفيعة المتنوعة من مختلف  انحاء العالم وما زال البيت القصيد للزوار المحليين والسواح .

 

 

 

 

 

ماهرة مروِّة


التعليقات

الاسم: asaad dandashi
التاريخ: 01/11/2012 10:24:02
تنويه شكرًا لعبقرية من حقق حلم المعجزة بأمانة وجهد والحب العذري الذي صبر عليه طوال تلك الفترة. ملاحظة بسيطة ولد موسى بن عبد الكريم المعماري في حي حارة السرايا الحصني المجاور لقلعة الحصن السوريةبتاريخ 27 تموز 1921 وتربى يتيم الوالد والعلم عند أهل العلم والله أعلم.

الاسم: طوني يونس
التاريخ: 08/07/2012 21:44:38
عبقرية موسى ليس لها حدود

الاسم: ماهرة مروة
التاريخ: 18/08/2011 12:47:03
شكرا اصدقائي لمرروكم على النور

الاسم: ماهرة مروة
التاريخ: 12/08/2011 04:37:05
شكرا اصدقائي لمروكم والموفقية للجميع ورمضان كريم

الاسم: ماهرة مروة
التاريخ: 12/08/2011 04:36:17
شكرا اصدقائي لمروكم والموفقية للجميع ورمضان كريم

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 10/08/2011 19:30:54
ماهرة مروِّة

-------------- /// انت ايتها الماهرة ما امهرك ولك الالق ايتها النبيلة دمت سالمة

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: المخرج محمد فرحان
التاريخ: 10/08/2011 12:10:40
زرت هذا المعلم قبل سنتين ووجدت اصرار الانسان الطموح ماذا يفعل من معجزات واصرارك ست ماهره على تزويدنا بما هو ممتع ومفيد يجعلنا ان نشد من ازرك ونثني على جمال مقالتك

الاسم: ابو فريال
التاريخ: 10/08/2011 05:22:51
تسلمي استاذه ماهره موضوع ولا احلى انتي عملاقه واسطوره بل انتي معجزه في هذه اليام

الاسم: ابو فريال
التاريخ: 10/08/2011 05:10:44
شي اجمل من الخيل وكلامات تنقشيها على الصخر اسستاذه ماهر سلمتي موضوع اكبر من اي تعليق سامحيني على التقصير ان وقفت حاارامم موضوعك البرج الشامخ




5000