..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أوان همس الأجراس ونصوص أخرى..

بلقيس الملحم

فاصلة

الرهبان العشرة الذين توافدوا على قريتنا النائية, رأوا تأخير قدَّاسهم ليصلوا مع الخراف الوديعة قرب النبع الصغير. الذئب حين رآهم جثى متأملا في   نصاعة ثيابهم.

 أختي وعشيقها قررا الذهاب إلى الغابة القريبة بعد أن أخذا الأمان من الضباب!

أما أنا فضربت موعدا مع الذئب, كلانا عبر النبع حافيا نوصد عتبة الضباب!

 

شاهدة!

لا تبنوا على قبري قبة

دعوا المطر يسقيني, وازرعوا ما استطعتم من  عشب الدموع..

 

أصل الكمأة!

اسمه منصور, وينادونه " العم أبو جواد" هو من أدلى بشهادته قبل أن تتآكل ذاكرته في قبو القصر الخاوي, حيث كان يطهو كل يوم غزالا وخروفين لشخص واحد, ويعتِّق براميل النبيذ الخالص لحفلة يسقط فيها الضرير قتيلا بلا سبب!

  هو من حكى جاثيا في عرصات القيامة عن أصل الجريمة: مثل زناة الليل كان يهدر الدم ويهز زهرة الخشخاش في وجه الشمس. لقد دفن بيديه جميع أبنائه الذكور, كان يخشى أن يقتله أحدهم كما فعل بأبيه!

 

أوان همس الأجراس!

أيتها الوحشية,

 كيف لهذا اللحاف أن يحتفظ برائحة إبطيك! رغم مضي أكثر من ثلاثة أشهر- يسأل نفسه, ثم ينقضُّ من شقائق حنجرته-

ترقب زوجته من النافذة فمُه المحاصر بثغور المعركة. تنفض سجادة الغرفة, وتترك الشرفة للشمس. ماضية في هرس شفتيها الغاويتين. وبحبور تدلف, تداهم نعاسه, تتعقب جسده فلا ترى سوى عضات بنفسجية اللون, تتفحصه جيدا فترجم نفسها بثبور الحظِّ, تتهجَّى دمعها وهي تتراشق مع ظلها بندبات اللذة.

بسرعة انتهت المعركة فتثاءب, وارتدى نفس اللحاف العطري!!

فزعتْ من خواء. وترجلت خارج المكان مثل بحر خسر لحظة الغروب..

فيما انقض على آثار الكدمات مُطمئنا اللحاف: لا تخافي.. الشمس لا تمر على سطح بيتنا, وبخار أنفاسي سأقيد به عطركِ البعيد..

 

 

 

بلقيس الملحم


التعليقات

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 09/07/2011 23:35:45
أخي الأصغر فراس
الأطيب قلبا وقالبا
يسعدني ان تنال النصوصو على إعجاب ذائقتك
تحياتي

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 09/07/2011 23:34:52
الحاج عطا
السيد الوقور
لك احترامي وامتناني على مرورك الكريم..

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 09/07/2011 23:34:10
الشاعر الضوئي -سامي العامري-
يخبو الجمال حين يطمس
وأنت اتقنت اختيار الأجمل منه
فلك تحياتي وامتناني على التصحيح
نعم أوان همس الأجراس قالت القليل عن الكثير!
تحياتي

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 09/07/2011 22:42:21
والدي الغالي
الكلة حين تكتب بصدق فإنها تحسم شيئا في النفس. أي هي انتصار النفس على النفس!
وأنت بكلماتك البهية حرَّكت ما ينبغي أن يُحسم! لذا كتبت نصوص قصيرة أخرى, أرجو أن تنال رضاك لاحقا..
قبلاتي لأمي وأخواتي
الديوان المبعوث من بغداد لم يصل بعد! اللعنة .. ألم تشعر بي بغداد حتى الآن بأني عاشقة لها!أم أن رطوبة الدمام صدأت مفاتيح البريد!
...

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 09/07/2011 20:39:34
بلقيس الملحم

------------------ ايتها الكبيرة قلبا وقلما وبفخر الكلمة الحرة نفتخر دمت سالمة اختي العزيزة

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 09/07/2011 16:09:27
فزعتْ من خواء. وترجلت خارج المكان مثل بحر خسر لحظة الغروب..

----
تشبيه قوي وبقدر ما يبتعد المشبه عن المشبه به بقدر ما يزيده هنا إدهاشاً وعمقاً ...
--
جثا ..
---
القصة الأخيرة أعجبتني على الخصوص
بلقيس الملحم الأديبة القديرة
تقبلي شكري وأمنياتي

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 09/07/2011 12:07:11
أستاذي القدير سعيد العذاري
جميل أن تصف ما أكتبه بالوعي
نعم, دعوا المطر يسقيني!
..
تحياتي

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 09/07/2011 11:11:35
ألفاضله الاديبه بلقيس الملحم

همس الاجراس هو صراخ الحقيقة المُغيّبةِ

دُمتِ بخير .


الحاج عطا

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 09/07/2011 07:18:33
مُبهرة أنت يا ابنتي ... مُبهرة والله شاعرةً وقاصةً ونخلةً في بستان مكارم الأخلاق تظلل بفيئها فسائل الفضيلة وتملأ بجني أعذاقها صحون الإبداع بفاكهة إبداع منحاز للمهمشين والفقراء والطيبين ..

فخور بك ابنة مباركة ..

شقيقتك الشيماء وأم الشيماء قرأتا نبضك بالإعجاب كله وتخصانك والعائلة سلامهما الحميم .

تحياتي للعزيز د . عبد الله ، راجيا أن يكون طردي البريدي قد وصله .

أنحني لك تجلة يا ابنتي مع دعائي بالمزيد من الإبداع المائز .

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 09/07/2011 04:50:13

الاديبة الواعية بلقيس الملحم رعاك الله
تحية طيبة
كل ان ترفيدنا بمروج وظلال شعرك و ادبك ليناغي قلوبنا ومسامعنا برفق وهدوء
ليناغي اوتار القلب وخلجات الروح بحروفه ومعانيه وموسيقيته الرائعة
لا تبنوا على قبري قبة

دعوا المطر يسقيني, وازرعوا ما استطعتم من عشب الدموع..

دمت مبدعة




5000