..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


هناء أدور بلا قاط ولا رباط!!

أفراح شوقي

لم تكن الناشطة النسوية هناء أدور ترتدي القاط الرسمي ابو الرباط الأكثر رسمية ساعة اجتماعها  مع أولي الحكم في بلدي يوم أمس، لا..لم تكن حتى   تضع العطور الفرنسية الغالية  التي عجت بها أبدان المسئولين هناك، كانت تحمل في قبضتها  فقط صورة، صورة أربع شباب اختطفوا في وضح  النهار  من أمام مسرح الشعب في ساحة التحرير.. اخترقتهم كلهم .. هكذا بشجاعة فارسة تعرف ما تقول وما تريد أكثر من هؤلاء اصحاب الخطب  الممجوجة بالكلمات الاكثر تداولا اليوم في قاموس المصطلحات السياسية والتي حفظها الجميع عن ظهر قلب منذ احتلال بغداد وحتى الساعة.. 

هناء تقدمت  ببحة صوتها كأنها ام ملكومة بفلذة كبدها  امام  اكابر القوم في بلدي لتشهر امام الملأ  حادثة  ابرز اختراق لمبادئ حقوق الانسان التي  اجتمعوا لاجل دهنها اليوم بدهان لماع كما اعتادوا... صرخت بوجههم ( انتم اليوم في حضرة حقوق الانسان و حرية التعبير.. لكن أي هي حرية الرأي في ساحة التحرير... أين الشباب الأربعة الذي اخطتفوا وغيبوا ولا احد يدري عنهم شيئاً اين هم وانتم اليوم تسطرون خطبكم القديمة ذاتها،، اين...) اسكتوها قبل ان تكمل لكنها لم تسكت.. وراحت تدور بينهم بالقول الفصل الذي رجرج  كراسيهم  وضيع عليهم نقاط حروف عباراتهم المنمقة وبدت واضحة وقتها انها  غدت عارية بلا تهذيب..

الناطق بأسم الحكومة علي الدباغ  يعترض حانقاً على مناداة أدور ويقول هذا لا يجوز.. لا يوجد احد فوق القانون؟؟ ترى من يقصد؟؟ يواصل قوله: الشباب الاربعة تجري معهم تحقيقات وفق القانون، وماكو داعي لتعليق هذه البوسترات واثارة كل هذه الضجة حولهم!! يعتلي منصة الخطابة وزير حقوق الانسان السوداني ..يقول وبخار دمائه تبدو من تحت عروقه السمينة : لا نفهم لماذا تهتم منظمات المجتمع المدني اليوم بأنتهاك حرية اربعة شباب وتصدر لهم البوسترات ولم تنادي قبلا بأمر المقابر الجماعية! عجيب ياااخوان يعني لازم منظمات المجتمع المدني العاملة في العراق الجديد تظل غالقة عينها على مصائب اليوم وتفتح واحدة فقط على مصائب الامس والا تصبح غير عادلة.. ابو حقوق الانسان اكد ان عدد رفات المقابر الجماعية اكثر.. وعليه لا يجوز الصراخ والعويل اليوم على أي مختطف او سجين او معتقل مالم يحصل تناسب طردي مع عدد الضحايا امس..!!! يعني لو نظل (نبجي على الراح) لو نتهم بأننا ضد العملية السياسية ولدينا  اجندات خارجية ولو لحد الان اني مافتهم مصطلح الاجندات الخارجية عدا ما يقوله المصريون البواسل في مسلسلاتهم اليومية عن   كلمة اجندة انها تعني المفكرة.. واذا تعني غير هذا المفهوم بلغة السياسة حتما فأنا اعلن انسحابي مبكرة من هذا  الدخول في دهاليز القاموس الصعب.

اعود لهناء تلك العراقية البسيطة  التي غيرت من شأن النظرة الى المرأة اليوم كثيرا واجبرت الجميع على الانصات لصوت الحق الهادر الذي اطلقته في عقر بيت المسؤول بلا خوف او وجل لاحتمالات ان تكون الدولة راضية او غير راضية عما تقوله.. ولو نحن متأكدين ان الدولة غير راضية اليوم علينا وعلى  نداءات الشباب العراقي في ساحة التحرير كونها لا تردد اغنيات حسام الرسام الشهيرة اكثر من النشيد الوطني(  بله بلة مشكلة ..ولا ولا بلبله الى مايحن عليه اني ماحن اله.. ربما علينا ان نلجأ الى ثقافة  الاغاني الحديثة اليوم علنا نفسر بعض طلاسم كبار ساستنا اليوم؟؟

 

 

 

أفراح شوقي


التعليقات

الاسم: خليل مزهر الغالبي
التاريخ: 11/06/2011 19:57:22
من الضروري جدا جدا ان نؤشر تأشيرة واضحة على حادثة المعتقلين الاربفة مثلما اقدمت عليه الكاتبة الفاطنة - افراح شوقي - كي لا تمر هكذا وقائع مرور الكرام ونقع بالمحضور الأكبر ... تحيتي

الاسم: أفراح شوقي
التاريخ: 10/06/2011 00:27:47
الزملاء سعيد وعلي وصباح اشكر مروركم على سطوري وحسبي انها غيض من فيض القادم من الايام التي تحتاج لالف هناء ادور ؟؟؟ اليس كذلك

الاسم: أفراح شوقي
التاريخ: 10/06/2011 00:25:57
الزميلة هناء فارس انت اصبت كبد الحقيقة لما قلت لااقبل لاي احد ان يزايد في قضية شهداء المقابر الجماعية لاحل اطماع سياسية معروفة للجميع وانا معك في ماقلت في بداية سطورك .. تقبلي محبتي

الاسم: هناء احمد فارس
التاريخ: 08/06/2011 19:11:15
الاخت افراح شوقي بورك كل من يتحدث من اجل الحق وانصاف الاخرين بورك من يحب العراق كله دون تمييز، ولكن لا اود ان يسيء احد الى ضحايا المقابر الجماعية هؤلاء الشباب والرجال الذين لم تغب عن ذاكرتي رؤيتهم وهم ينقلون بشاحنات الجيش الى الرضوانية لتنتهي كل احلام الشباب التي كانت صدورهم بها عامرة ولا انسى ابدا الطالب شريف الذي كان في المرحلة الاخيرة من كلية القانون جامعة بغداد وهو من سكنة محافظة ميسان ، ولايحق لا ي احد اليوم ان يعيد او ان يمارس تلك الفاشية وقمع الحريات ولااقبل ان يتاجر الساسة بشهداء تلك المقابر لاي غرض سياسي او مركز يطمعون فيه .

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/06/2011 18:40:09
العراقية الاصيلةافراح شوقي رعاها الله
تحية طيبة
لم اعرف الشجاعة هناء ادور ولا احتاج للبحث عن انتمائها وولائها فانا اقدر موقفها البطولي الذي سيجعل العراق قائما على قدميه كما قام سابقا بفضل الدماء المراقة وبفضل صرخات زينب وسكينة
وفقك الله وسدد خطاك

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 07/06/2011 23:28:00
هناء ادور ايقونة عراقية بامتياز .. لنتعلم منها كيف نصون كرامتنا ونتحدث بشجاعة. تحيتي لها .

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 07/06/2011 12:50:14
افراح شوقي الزميلة الرائعة
احيي فيك الشجاعة والاصرار والحضور

والكلمة التي لاتخاف السلطان
تحياتي




5000