..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
إحسان جواد كاظم
.
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تـرنـيـمـتـان

يحيى السماوي

 (1)

  

حـاولـتُ ألآ ألـتـقـيـكِ عـلـى دروبِ  

الـذاكـرةْ  

 

فـاغْـتـاظَ قـلـبـي .. 

لـم أكـنْ أدري بـأنـكِ تُـنْـبِـضِـيـن بـهِ

الرفـيـفَ ..

وأنّ حـربـي ضـدَّ أمـسـي

دون يـومِـكِ خـاسـرةْ

 

 كـيـف الـهـروبُ

وأنـتِ تـمْـتـدّيـنَ مـن عـيـنـيّ  حـتـى الـقـلـب ِ ..

مـن شـفـتـيَّ حـتـى الـحِـبـر ِ والـقـرطـاسِ ..

مـن يـومـي

وحـتـى الآخـرةْ ؟

  

*

 

(2)

 

أيُّـهـا الـسِّـرُّ الـخـرافـيُّ الـذي أعـجَـزَنـي

حـتـى اسْـتـحـالْ

 

شِـبْـهَ تـفـسـيـر ٍ

لـمـعـنـى الـوهْـم ِ فـي ذاكـرة ِ الـغـيْـبِ

وقـامـوسِ الـخـيـالْ

 

يـا سـؤالا ً

كـلّـمـا فـكّـرتُ فـي مضـمـونِـه ِ

يـفـرعُ لـيْ ألـفُ سـؤالْ

 

أيُّـهـا الـسَّـهْـلُ ..

الـعـصِـيُّ ..

الـواضـحُ ..

الـغـامـضُ ..

يـا مَـنْ كـلـمـا ازدَدْتَ احْـتِـلالا ً لـيْ

حـمَـدتُ الـلـهَ وازدَدْتُ خـشـوعـا ً

وابـتِـهـالْ

 

أيُّـهـا الـمـالِـكُ والـمـمـلـوكُ ..

والـعـاقِـلُ والـمـخـبـولُ ..

والـرَّحـمَـة ُ والـنـقـمـة ُ ..

والـكُـفـرُ الـحَـلالْ

 

لـيـس يـعـنـيـنـي الـذي قـيـلَ

ومـا سـوف يُـقـالْ

 

فـأنـا سِـيّـانِ  بـعـد الـمـوت ِ عـنـدي

أنْ تُـغـطّـيـنـي بـشـوك ٍ

أو

بـزهـرِ الـبـرتـقـالْ

 

فـتـعـالَ الانَ ..

عَـمِّـدْنـي بـلـثـم ٍ

قـبـلَ أنْ يـحـمـلـنـي الـصَّـحْـبُ إلى الـكـهـف ِ ..

تـعـالْ

 

فـمـتـى

هُـدهُـدُكَ الـمـوعـودُ يـأتـي

حـامـلا ً بُـشـراهُ بـالـفـردوسِ

والـخـمـر ِ الـحـلالْ ؟

 

جَـفَّ صـوتـي

وأنـا أعـبُـرُ صـحـراءَ ظـنـونـي ..

مُـدَّ  لـيْ حَـبْـلَ جـواب ٍ

مـرَّ عـامـانِ ..

وعـامٌ ..

ثـمَّ عـامٌ ..

وأنـا الـمـرمِـيُّ فـي بـئـر ِ الـسُّـؤالْ :

 

مـا الـذي أنـبَـضـنـي ؟

مَـنْ دَجَّـن َ الـذئـبَ فـأضـحـى

حـارسَ الـوردِ

وعـبـدا ً لـلـغـزالْ ؟

 

فـأنـا كـنـتُ رمـيـمـا ً ..

لم أكـن أعـرفُ لـلـمـحـرابِ مـعـنـى ..

وكـؤوسـي لم تـكـن تـنـهـلُ

إلآ

مـن يـنـابـيـع ِ الـضَّـلالْ

 

كـيـف أصْـبَـحْـتُ إمـامـا ً

فـأؤمّ الـطـيـرَ والأنهـارَ والأزهـارَ

إنْ كَـبَّـرَ عـصـفـورٌ

ونـادى لـصـلاة ِ الـعِـشـقِ " صـوفـائـيـلُ " ..

تـغـدو قِـبـلـتـي الأولـى

وأغـدو

" سَـعَـدَ الـقـرظ َ " .. *

و " عـمـرَو الـقُـرَشِـيَّ " ..

و الـصّـحـابـيَّ  " بـلالْ " ؟

 

ودلـيـلا ً

فـي مَـزاراتِ مـجـانـيـن ِ الـهـوى ..

مُـفـتـي ديـار ِ الـوجـدِ ..

نـاطـورَ بـسـاتـيـن ِ الـوصـالْ ؟

 

وأمـيـرَ الـجـنِّ فـي مـمـلـكـة ِ الأنـسِ ..

وقـاضـي الـعـدلِ

فـي

مـحـكـمـة ِ الـعُـشـبِ ..

وجلادَ لـصـوصِ الـمـطـرِ الأخـضـر ِ ؟

كـيـف اشـتـعَـلَ الـرّأسُ هُـيـامـا ً

بـكَ

يـا ذاتَ الـجـلالْ ؟

 

كـيـفَ أصْـبَـحْـتُ بـشـيـرا ً بـالـمـواويـل ِ ..

نـذيـرا ً لـلأحـابـيـل ِ ..

نـديـمـا ً لـلـقـنـاديـل ِ ..

هَـزوءا ً بالمـجـاهـيـل ِ .. ؟

ولـيَّ الـعـهـدِ فـي مـمـلـكـة ِ الـحـزنِ

وفلاحَ بـسـاتـيـنِ الـخـيـالْ

 

أزرعُ الـغـيـمَ

فـأجـنـي الـضّـوءَ

والـمـاءَ الـزُّلالْ ..

 

والـحـصـى أغـرسُـهُ فـي واحـة ِ الـحُـلـم ِ

فـيـغـدو

حـيـن تـسـقـيـنـي طِـلا الـلـثـم ِ

عـنـاقـيـدَ يـواقـيـتَ ..

وتـفـاحـا ً ..

وأعـذاقَ لآلْ !!

 

تُـشـمِـسُ الـلـيـلَ إذا تـعـرى وتـرمـي

عـن مَـرايـا الـجـيـدِ  شـالا ً

و " حِـجـابـا ً " عـن ضُـحـى الـوجـهِ الـطـفـولـيِّ

فـتـغـتـاظ ُ الـفـوانـيـسُ ..

فـنــلـهـو :

نـجـمـةً مـلـعـبُـهـا حُـضـنُ هِـلالْ

 

فـتـعـالْ

لـكَ عـنـدي غـابة ٌ  مـن  شـجَـرِ الـعـشـقِ

ونـهـرٌ مـن جـنـون ٍ

وسـمـاواتُ دَلالْ !

 

 

**

السماوة 11/5/2011

* سعد القرظ : كان مؤذن النبي الأكرم " ص " في مسجد قباء وكان مولى الصحابي الجليل عمار بن ياسر .. و " عمرو " واسمه الكامل عمرو بن أم مكتوب القرشي وكان مؤذن النبي الأكرم في المدينة المنورة .. وبلال بن رباح هو أول مؤذني النبي في المدينة .

 

 

يحيى السماوي


التعليقات

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 05/06/2011 05:45:47
صديقي الحميم الشاعر القدير قاسم والي : محبتي التي تعرف ..

تعليقك مقطع آخر يتوجب عليّ إضافته للقصيدة ياصديقي ..

سأعانقك قريبا بإذن الله .

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 05/06/2011 05:45:09
صديقي الحميم الشاعر القدير قاسم والي : محبتي التي تعرف ..

تعليقك مقطع آخر يتوجب عليّ إضافته للقصيدة ياصديقي ..

سأعانقك قريبا بإذن الله .

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 02/06/2011 11:07:33
الحبيب الجميل والمحبوب البهي يحيى السماوي دام ابتهاجه
هذا ليس انهماكا بالشعر وحده يا سيدي هذا انهماك بالوجد وإنْ بدى أنْ لا تعارض
أخشى على قطعة الكرستال الحمراء من كل هذا الخفقان
ساستدعي صوفائيل للمداولة لنرى إن كان بالإمكان اعادة صياغة القلب ليقبل بصيغة ما للشوك كالقرنفلة الحمراء المخضبة بالترانيم

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 27/05/2011 02:02:50
أخي الأديب القدير جعفر صادق المكصوصي : أهدي بساتينك مطر محبتي وعصافير ودي ..

لقد غادرت العراق ياسيدي ، ومن سوء حظي أنني لم ألتقِك ـ وهذا تقصير مني ماكان عليّ ارتكابه لولا متاعب صحية مفاجئة ... فالتمس لي عذرا ولك عليّ العهد أنني في زورتي القادمة سأسعى للقائك لأنحني بين يديك محبة وإعزازا .

دمت أديبا قديرا ذائدا عن البياض في زمن معتم .

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 27/05/2011 01:58:30
ولدي الشاعر والإعلامي المثابر عامر موسى الشيخ : محبتي وودي ..

رغم أن آخر لقاء بيننا لم تمض عليه من الأيام أكثر من نصف عدد " قنفات " مقهى فايق ، إلآ أن شوقا حقيقيا بدأ يحاصرني كما لو أنني لم ألتقك سنوات ياولدي ..

بضعة شهور وأعانقك بالود كله حاملا لك ديوانا جديدا ( هذه المرة سأكتب الإهداء إلى صديق طفولتي وصباي وشبابي وكهولتي والدك فأبلغه تحاياي رجاء ) .

تحياتي إلى أخي معالي البروفيسور غازي الخطيب والدكتور علي حنوش والدكتور عبد المطلب والدكتورة فوزية وجميع الأحبة والأصدقاء جميعا بل : وكل مَنْ تصادفه من أهل السماوة بما فيهم الشرطة الذين سبق وتدربوا على الملاكمة برأسي ووجهي ... تحياتي لهم جميعا باستثناء نذل واحد سرق بيتي وبستاني في غفلة من الشرف أنت تعرفه بالتأكيد !

دمت مبدعا ياولدي .

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 27/05/2011 01:47:04
أخي القاص المبدع المائز عدنان النجم : لك مني أصفى الود وأعذبه ، ومن المحبة أصدقها ..

فجر اليوم أحرقتني بجمر الذهول في سردك المبهر ... والان تنفخ في رماد ذهولي فتوقظ جمرة دهشة نائمة فتذهلني بانزياحاتك اللغوية الشاعرية ـ فلك مني من الشكر بحجم إبداعك ومحبتك معا ياصديقي .

دمت مبهرا .

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 27/05/2011 00:35:34
صديقي الشاعر المبدع والإعلامي الجميل سلام محمد البناي : أحييك بالمحبة كلها ... وحسبي منك الحيرة : أأشكرك ؟ أم أعاتبك ياصديقي ؟

أأشكرك على احتفائك وماغمرتني به من بشاشة أثملت حتى دفاتري يوم لقائنا في دارة أخينا الكناني ؟ أم أعاتبك لأنك فضحت فقر أبجديتي وشحوب بياني بجمال بيانك وثراء بلاغتك حين قدّمتني في قراءاتي الشعرية في إتحاد أدباء كربلاء ؟

كان تقديمك أجمل من شعري ياسلام ، ولا عجب بالنسبة لشاعر وإعلامي مثلك ـ بل : وصديق صدوق يشع قلبه بياضا كبخور المحاريب .

أشكرك الشكر كله ... فكن بخير وإبداع دائما ياصديقي البهي .

الاسم: جعفر صادق المكصوصي
التاريخ: 26/05/2011 23:50:01
الراية السماوية يحيى
ان لنصك صحبة مع الروح في كل مهانيع واعجازه الجميل

لك كل الود هل انت ما زلت في العراق سيدي
توقفت كثيرا عند هذه الابيات
أيُّـهـا الـسِّـرُّ الـخـرافـيُّ الـذي أعـجَـزَنـي

حـتـى اسْـتـحـالْ
أيُّـهـا الـمـالِـكُ والـمـمـلـوكُ ..

والـعـاقِـلُ والـمـخـبـولُ ..

والـرَّحـمَـة ُ والـنـقـمـة ُ ..

والـكُـفـرُ الـحَـلالْ


جعفر

الاسم: عامر موسى الشيخ
التاريخ: 26/05/2011 23:35:06
استاذي الكبير يحيى السماوي لك التحية والسلام ،
أحرص دائما على عدم التعليق لان في الامر إيذاء لعينيك الجميلتين ،، لكن سحر الشعر عندك يقودنا إلى وضع التوقيع تحت هذه الترانيم الصوفية، تحت هذا القداس الذي ينتمي إلى كل مناطق العشق في العالم والروح بل هو العشق الانساني ،، استاذي إن نحتك الشعري بالكلمات يجعل من فوضى الألم جمالا ساحرا .
شكرا لانك أهديتني بعيدا عني قريبا منك ،
وشكرا لك لانك وضعت هذه الترنميات هنا
وشكرا لانك يحيى .. يايا السماوي


خالص الود والمحبة
تلميذك الذي يخشى على عينيك من الألم
عامر

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 26/05/2011 23:14:06
سيدتي الأخت الأديبة القديرة سنية عبد رشو : أهديك بستانا شاسعا من شجر الأخوة ، مستجديا عفوك عن تقصير ـ ربما أو قعني فيه حبيبي أبو هشام دون قصد ، أو ربما حمودي الكناني بقصد مسبق والله أعلم ... فقد كان من المفترض أن أرسل إليك بمعية أبي هشام نسختك الموقعة بإهداء يليق بك من ديواني الجديد كما أخبرت أبا هشام فإذا به لم يقم بتذكيري فانشغل ـ أو تشاغل ـ بالإنتقام من سمكة الشبوط نكاية بالمترفي الذي كان نصيبه سمكة كطان وكان يأمل أن يكون الشبوط نصيبه بتدبير مسبق من الكناني ... وأيا كان الأمر فإن تقصيري ليس له ما يشفع ، لذا سأحمل إليك نسختك ومعها نسخة أخرى من ديوان جديد أوشكت على الإنتهاء من تنضيده ... سأحمله إليك سيدتي الأخت في ظهيرة يوم جمعة عملا بوصية أخي وصديقي الأديب صباح محسن جاسم الذي أخبرني أن يوم الجمعة هو يومك المفضل لطبخ الدولمة ( أخبرني الشاعر الجميل ابراهيم الجنابي بسرّ مفاده أن الإهتداء إلى بيتكم يوم الجمعة لا يتطلب سؤال جار أو مختار محلة ، فبمقدور المرء تتبع رائحة طبخ شذية من بيت دون سواه فيطرق بابه ليخرج إليه أبو هشام ) . ..

شكرا لنفح طيوب حسن ظنك بأخيك الشاكر فضلك ..

دمت جليلة الإبداع .

الاسم: عدنان النجم
التاريخ: 26/05/2011 22:54:49
هدهدة صوفية تربت كتف البوح ..
وتريث زهد مجبول بحكمة عاشق .. ..
الزمت شفتيّ ان تهمسان بالقريض تهاديا .. وهما تتبعان اشارات الروح ..
فالزمتها - روحي - مقابض روعة دائمة .. وابداع شاهق
سيدي الفاضل يحيى السماوي
كما مبارك هو بوحك
دمت نبع بركات

الاسم: سلام محمد البناي
التاريخ: 26/05/2011 22:25:08
فـتـعـالْ

لـكَ عـنـدي غـابة ٌ مـن شـجَـرِ الـعـشـقِ

ونـهـرٌ مـن جـنـون ٍ

وسـمـاواتُ دَلالْ !

سيد العشق والجمال سيد الالم والفرح ...الحبيب يحيى السماوي ..أحتفينا بك بالامس ونحتفي اليوم وغدا لكننا نشعر دائما بالتقصير امام حرف واحد من حروفك المترامية الابداع دمت شامخا ومحبا وعظيما ابدا .

الاسم: سنية عبد عون رشو
التاريخ: 26/05/2011 22:04:35
يـا ذاتَ الـجـلالْ ؟



كـيـفَ أصْـبَـحْـتُ بـشـيـرا ً بـالـمـواويـل ِ ..

نـذيـرا ً لـلأحـابـيـل ِ ..

نـديـمـا ً لـلـقـنـاديـل ِ ..

هَـزوءا ً بالمـجـاهـيـل ِ .. ؟

ولـيَّ الـعـهـدِ فـي مـمـلـكـة ِ الـحـزنِ

وفلاحَ بـسـاتـيـنِ الـخـيـالْ



أزرعُ الـغـيـمَ

فـأجـنـي الـضّـوءَ

والـمـاءَ الـزُّلالْ ..
..............................
شاعرنا البهي باصالته وروحه
يفوح المسك من بين حروفك العطرة
اتمنى ان تكون بخير

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 26/05/2011 21:58:21
أخي وصديقي المبدع القدير حمودي الكناني : أهديك بحيرة شاسعة من نمير المحبة ( طبعا هايا البحيرة تخلو من السمك لأنك بعزيمتك الأخيرة انتقمت من الأسماك يا ما تخاف الصيادين ) ..

أصدقك القول أبا العلياء : لقد كتبت في السماوة عدة قصائد على رغم أن أيام إقامتي فيهافي زورتي الأخيرة لا تتعدى ربع عدد الكطاطين والشبابيط التي شويتها لعشرات الأحبة الذين جمعتنا بهم دارك العامرة بإذن الله ..

نعم أبا العلياء سيبقى للسماوة حضورها وإثرها لا في شعري فحسب ، إنما وحتى في تهجدي في محراب التي ليست تسمى ، بل وفي دعائي كلما رفعت يديّ نحو السماء .

شكرا لك أخا ومبدعا وشكرا لك حاتميا كنانيا .

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 26/05/2011 21:48:55
ولدي الإعلامي المثابر وسفير محبة النوريين فراس حمودي الحربي : أهدي كؤوسك كوثر ودي ونمير إعزازي ..

أشكر لك مطر ذائقتك وأنت تجود به على واحاتي ... شكر الله لك لطفك وتعهّدك بيد رحمته .

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 26/05/2011 21:07:26
الأستاذ الشاعر والعروضي القدير علي العبادي : لك مني تحية البيدر للنهر ومحبة العصفور للبيدر ..

أخشى أن أكون قد وقعت في التباس الأسماء ... أما إذا لم أقع فيه ، فأقول عن أخي الكبير علي العبادي ـ رئيس نادي الطائف الأدبي والشاعر والناقد القدير ـ أقول ماقلته عنه لأخي وشيخي الناقد العربي الكبير أ . د . عبد الرضا علي يوم عرّفت أحدهما على الآخر في جنادرية العام قبل الماضي : إن الأستاذ الشاعر علي العبادي هو فراهيدي العصر وأعلمنا بعلم العروض .

أنحني لك محبة وتجلة شيخي ومعلمي الأستاذ علي العبادي .

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 26/05/2011 20:30:49
هكذا كان أترُ السماوةِ واضحا وبائنا في هذه الترانيم فالنهر والضفتان ووجوه الاحبة والذكريات وملامح الناس كلها شكلت لديك الحالة الشعرية فابدعت في تصوير المشاهد تصويرا باهرا صور ما اجملها تنم عن براعة في التصوير !
كمع بالغ تقديريى واحترامي



الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 26/05/2011 19:48:25
يـا سـؤالا ً

كـلّـمـا فـكّـرتُ فـي مضـمـونِـه ِ

يـفـرعُ لـيْ ألـفُ سـؤالْ

----------------------------- يحيى السماوي
ايها النور لك الود والامتنان سلمت مدرسة شعرية وبها نفتخر ايها الحبيب

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: علي العبادي
التاريخ: 26/05/2011 16:30:02
استاذ يحيى انا دائماً احاول
ان ألـتـقـيـكِ عـلـى دروبِ
الـذاكـرتي المرهقة بحروف
جراحاتي...اذا انت يحيى السماوي
اذن ماذا يقول عنك علي العبادي؟

خالص تحياتي

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 26/05/2011 15:52:59
أخي الشاعر المبدع والناقد والأكاديمي القدير د . هاشم الموسوي : أهدي عينيك خفقة ضوء من عيني أيها العزيز أخا وصديقا ومثقفا وشاعرا ونديم أبجدية ..

أرسلت إليك رسالة على بريدك الشخصي ألتمسك فيها أن ترسل لي عنوانك الحالي ، فقد علمت من أصدقاء لي ولك أنك غادرت ليبيا .. سألت عنك في دمشق كثيرا فلم أوفق في اللقاء بك ..
جدْ عليّ بعنوانك يا أبا صارم فقد أصبح تاريخ إهدائي على نسختك من ديواني " بعيدا عني .. قريبا منك " قديما !

دمت مبدعا ياصديقي الصدوق .

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 26/05/2011 15:28:39
أخي الأديب الرهيف عدنان قحطان كاظم : تحية مَنْ توضّأ بالندى وصلى على حصيرة من سعف نخيل العراق ..

أشكر لك تعليقك الشاعري ، ممتنا ً لأريج قلبك الذي غمر روحي بطيوبه .

أنحني لك محبة وتجلة .

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 26/05/2011 13:14:01
أخي العزيز الحاج عطا الحاج يوسف منصور : السلام عليكم أخي الحبيب ورحمة الله وبركاته .

أسعدني مرور قنديل ذائقتك الأدبية في مفازات وسهوب قصيدتي .. وسيسعدني أكثر لقائي بك ذات لحظة فرح أعانقك فيها عناق المحبة الأخوية .

دمت مبدعا أيها المضاء بحب الله .

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 26/05/2011 13:09:48
أخي الفنان المبدع أمجد حميد الكعبي : أحييك بالود كله ..

عطر ذائقتك هو الأجمل والأشذى .

شكرا لك مع جزيل امتناني وودي .

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 26/05/2011 13:08:15
إبنتي العزيزة الأديبة المبدعة رؤى زهير شكر : تحاياي وإعزازي وثنائي ..

كثيرة هي باقات ورودك التي طوّقت بها عنقي يا ابنتي .. فلك مني شكري المشفوع بدعائي الأبوي سائلا رب العزة والجلال أن يؤاخي بين حياتك والرغد والمسرة ، وبين يراعتك والإبداع المتأبّد .

الاسم: عدنان قحطان كاظم
التاريخ: 26/05/2011 11:26:32
ألشاعر ألكبير وألمبدع وألمتألق دوما يحي ألسماوي أحرف جنتها أصابعك فكانت كعذق أنوار متدليه من أقواس ألشعر ألمذهب وألدافيء كصيف ألعراق ألذي بين طياته ألفة وحنان أهله ألكرام أتمنى لك ألمزيد من ألأبداع وألتوفيق حفظك الله

الاسم: د.هاشم عبود الموسوي
التاريخ: 26/05/2011 11:20:05
امام الشعراء يحيى السماوي
لا أدري كم مرة سأقرأ هذه القصيدة؟ وكم مرة سيسيل لعابي على قطوف كلماتها وعذوبة أبياتها ..أبيات ليست كالأبيات .. و قصيدة ليست ككل القصائد..قلادة من عقيق الكلمات .. زدنا ..زدنا .. زدنا
أيها الساحر.. تقبل محبة أخيك
هاشم

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 26/05/2011 09:24:00
الاخ الفاضل الشاعر الاديب يحيى السماوي
حيّاك الله وبيّاك نوّرت الموقع بترنيمتكَ
الساحره لك مني خالص التحيات .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 26/05/2011 09:22:51
الاخ الفاضل الشاعر الاديب يحيى السماوي
حيّاك الله وبيّاك نوّرت الموقع بترنيمتكَ
الساحره لك مني خالص التحيات .

الحاج عطا

الاسم: امجد حميد الكعبي - فنان تشكيلي
التاريخ: 26/05/2011 08:12:10
صباح الخير نص جميل تقبل مروري

الاسم: رؤى زهير شكـر
التاريخ: 26/05/2011 08:00:20
وترنيمات حرفكَ أبتي الغالي كانت تراتيلا لروح من طُهر في محراب الوجد .. رتلت البوح .. فأجدت ترتيله ..وكعادتكَ أبدعت..
دُمتَ للحرف النقي روحا وألقا..
لكَ ولأنيق حرفكَ إنحناءة إجلال...
رؤى زهير شكر

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 26/05/2011 06:28:08

الصديقة الشاعرة والقاصة المبدعة د . أسماء سنجاري : محبتي وودي وإعزازي .

التعابير الدينية أو الرموز الدينية موجودة في الشعر الصوفي قديمه وحديثه كما هي موجودة في غيره ويمكن ملاحظة ذلك جليا في شعر أبي العلاء المعري ومحي الدين بن عربي والمتنبي والبحتري والخيام وسعدي الشيرازي مثلما هي موجودة حتى في بعض أغاني " سعدي الحلي " وهيفا وهبي ( كلمة القوارير التي وردت في إحدى أغنيات هيفا وهبي يمكن اعتبارها كلمة دينية في فكر الملا عمر ومفتي إمارة طالبان على اعتبار أن النبي الأكرم " ص " قال : رفقا بالقوارير.. !! ).

إن ورود أسماء مؤذني النبي على سبيل الإستعارة غير المخلة بالثوابت الأساسية لا يعني خلخلة للثوابت ، فهذه الأسماء ليست أكثر قداسة من اسماء " الآخرة " و " الجلال " و " السماوات " الوارد ذكرها في القران الكريم فلماذا لا يُحدث وجودها ارتباكا فكريا فيك بينما تحدث اسماء المؤذنين ارتباكا ؟

أظن أنك وقفت موقف الريبة من المقطع :

كـيـف أصْـبَـحْـتُ إمـامـا ً
فـأؤمّ الـطـيـرَ والأنهـارَ والأزهـارَ
إنْ كَـبَّـرَ عـصـفـورٌ
ونـادى لـصـلاة ِ الـعِـشـقِ " صـوفـائـيـلُ " ..
تـغـدو قِـبـلـتـي الأولـى
وأغـدو
" سَـعَـدَ الـقـرظ َ " .. *
و " عـمـرَو الـقُـرَشِـيَّ " ..
و الـصّـحـابـيَّ " بـلالْ " ؟

إذا كان الأمر كذلك ، فإنني أعتبر هذا المقطع يعبر عن منتهى التقوى في المفهوم الصوفي .. وإليك دليلي :
ثمة كاف تشبيه مضمرة في المقطع موقعها بعد " وأغدو " .. أي : وأغدو كسعد القرظ وبلال وعمرو ... الفعل أغدو يدل على المستقبل .. وهذا يعني أنني أتمنى أن أكون في المستقبل كسعد القرظ وبلال الحبشي .. وإذا أخذنا بنظر الإعتبار أن سعدا وبلالا وعمرو كانوا مؤذنين وظيفتهم المناداة بلا إله إلآ الله محمد رسول الله ، فذلك يعني أنني أتمنى أن أغدو مستقبلا على مثل نسكهم وديدنهم وأن أتماهى مع الطير والشجر والماء فأكون إماما أؤم الصلاة بالطبيعة .. أي أن أتماهى بالطبيعة ( في الفكر الصوفي التماهي بالمخلوق هو بالضرورة تماه ٍ بالخالق ... ويمكن الرجوع إلى المصادر في الكتب : قواعد التصوف، للشيخ أحمد زروق، وإحياء علوم الدين للإمام الغزالي، والرسالة القشيرية للإمام القشيري) ... فأين الإشكال في هذا ؟

ثم : ماعلاقة رأي المتدينين ياعزيزتي ؟ وما أدراك أنهم أكثر تدينا مني أو منك ؟ وأي نوع من المتدينين تودين معرفة رأيهم ؟ إذا كانوا من نوع الملا عمر والظواهري والزرقاوي فرأيهم لن يساوي عندي حبة خردل .. أما إذا كانوا من نوع العلامة المجتهد المجاهد محمد سعيد الحبوبي القائل :
أسقني كأسا وخذ كأسا إليك
فلذيذ العيش أن نشتركا

أو أمثال آية الله الخميني القائل :
( من به خال لبت ای دوست گرفتار شدم چشم بيمار تو را ديدم و بيمار شدم )

ونصها العربي ـ حسب ترجمة السيد " طراد حمادة / وزير لبناني سابق هي :

لقد أسرني الخال الذي على شفتك أيها الحبيب
وعندما نظرت الى عينيك" المريضتين" مرضت

أو قوله :


"ألا أيها الساقي املان بالخمر كأسي- فانه يخلصن من الخير والشر روحي.. املان كأسي بالخمر التي تفني روحي- وأخرج وجود الخداع والخيال من وجودي ِ".

( يُراجع كتاب : أسرار الحكمة والعرفان في شعر الامام الخميني )

إذا كان الرأي رأي هذين المتدينين ومثلائهما فأنعم وبارك وسأسمع رأيهما ورأي مثلائهما( قلت أسمع ولم أقل أطيع) .

الدين بأبسط تعاريفه هو المحبة كما هو الود كما هو الصدق ( مثل المؤمنين في تحابّهم وتوادّهم .. إلخ من قول النبي الأكرم " ص" ...

شكرا ومحبة .. وسؤالي : هل وصلك الديوان أم لا ؟ لقد أرسلته من عدة أيام .

تمنياتي لحقول إبداعك بالمزيد من الخضرة والندى .

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 26/05/2011 04:46:40
الصديق العزيز الشاعر المبدع صادق العلي : محبة عرضها عمري وطولها الأبد .

أشكر لك فيوضات قلبك ونفح طيوبك .

سيصلك الديوان في غد قريب بإذن الله .

كل هديل حمامة وأنت بخير وإبداع .؟

الاسم: د.أسماء سنجاري
التاريخ: 26/05/2011 02:27:29
نجد تكرار التعابير والرموز الدينية في هذا النص وفي نصوص أخرى للأستاذ الشاعر يحيى السماوي ولغيره من الشعراء..وأتساءل ماهو موقف المتدينين من هذه الاستعارات ؟.

أجد أنني لااتقبل هذه النصوص بسهولة لما تحدثه من ارتباك في فكري وروحي.

مع أطيب الأمنيات للجميع.

أسماء

الاسم: صادق العلي
التاريخ: 26/05/2011 01:16:05
شاعر العرب يحيى السماوي
ها قد عادت العافية لي وللكمبيوتر بكلماتك التي نترقبها منذ خمسة واربعين دوراناارضيا
لا زلت في مكاني وبنفس العنوان انتظر بشائر الخير التي تهب من استراليا التي احببتها لحبك سيدي
دمت وسلمت لنا




5000