..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حبالٌ لأرجوحةٍ مُتعَبَة

جواد كاظم غلوم

النجومُ التي سهّدتْنا ليالٍ طوالْ

أوشكتْ أن تغيبْ

الحدائقُ في الملتقى لم تعدْ

تحضنُ العاشقَينِ معاً

كَدّرتْنا السنون العجافْ

يا لَهذي المسرّةُ لاتستكنُّ إلى أحدٍ

تراها بعيداً00تراها تجيءُ إلينا

وتقربُ منّا

وتنسلُّ فينا

مثل ناياتِنا

تبثُّ شجى اللحن أغنيةً فارسية

يلاعبها "الدشْتُ"

يوجعُها الآهْ

أمانٌ000أمان

ياليلُ0000ياعين

يا حاديَ النوقِ  والعيس

عرِّجْ بنا للوداع الأخير

للبكا00للنوى

يا حاديَ الشِّعر خذني

لانتظار الأنين

************

يا لَهذي النصاعةُ أنقى

من الورد  والوجدِ والدمعْ

تذكرينَ البحارَ التي أغرقتْنا

والغيومَ التي ظللتْنا

والهمومَ التي مزّقتْنا

تذكرينَ المنافي التي أبعدتْنا

ألسنا معاً قد طوينا اليباب؟؟

ألسنا معاً

قد ركبْنا الصعاب ؟

شددْنا الرحالْ

نسمّرُ أرجلَنا في الرِّكاب

وقلنا :

أطالتْ ظعونُ الهوى

أم تُراها تطول؟

أ يأفلُ ذاك الوميض الذي

هزَّ أرجوحةَ العمر يوماً ؟

أيتركني الأهل والصحبُ والأقربون !؟

أتهزأُ مني الرياحُ ؟

تؤرجحني يمنةُ00يسرة

عالياً00 أسفلاً

أظلُّ كما السحْبِ

أمشي الهوينا

وأعثرُ بالظلّ كالتائهين

أفزُّ على وقْعِ أقدامِكم

أخافُ الغيابَ

البعادَ

النوى

الاغترابْ

لَكَمْ شاقنا وجهُك البابليُّ

وزغردت الشمسُ في ناظريكْ

نثرَتْ شَعرَها الغجريَّ

بساطاً من التبرِ أحمرَ

كي تستريحْ

قمْ بنا ياصديقي

نلمَّ شتاتَ قصائدنا

في الهزيعِ الأخير من العمر

علَّ المحبينَ يروونَ

أحزانَنا ؛ضحكَنا

ثرثراتِ المِزاحْ

يقولونَ مرَّ هنا مرّةً كالقَدَرْ

وهذا الأثرْ

 

 

 

 

جواد كاظم غلوم


التعليقات

الاسم: هناء احمد فارس
التاريخ: 12/05/2011 14:04:34
أظلُّ كما السحْبِ

أمشي الهوينا

وأعثرُ بالظلّ كالتائهين

أفزُّ على وقْعِ أقدامِكم

أخافُ الغيابَ

البعادَ

النوى

الاغترابْ
رائع ماكتبت استاذنا المبدع ،وصفت تطوحات الذات الانسانية وتغربها الذي لاينتهي .




5000