..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إستعراض دبلوماسي

جمال المظفر

اختبار خطير للسيادة العراقية والساسة العراقيين أجرته شركة بلاك ووتر السيئة الصيت .
فما جرى في ساحة النسور وسط العاصمة بغداد من قتل مريع وبدم بارد لعراقيين أبرياء من مرتزقة هذه الشركة التي تجول وتصول في الارضي العراقية مدنسة ومنتهكة الكرامة العراقية ، وان ارتال هذه الشركة قادرة على إيقاف موكب أكبر مسؤول في الدولة العراقية من أجل ان يمر موكبهم بسلام ، بل يتحاشى المسؤولون العراقيون تجاوزهم أو المرور من أمامهم خوفا من أن يواجهونهم بنيران كثيفة وتذهب دماءهم هدرا كما تهدر دماء العراقيين الابرياء يوميا دونما سبب سوى انهم يحبون عراقهم الجريح حتى الموت ويخرجون لالتقاط قوت يومهم ليسدوا جوع معدهم الخاوية من فم الاسود التي تربعت على العروش .
الحكومة العراقية كانت تغض الطرف عن تجاوزات وممارسات هذه الشركات واعتداءاتها المتكررة في الشارع العراقي رغم شكاوى المواطنين وماتنقله القنوات الفضائية الدولية والمحلية وماتكتبه الصحف يوميا ، واليوم بعد ان حدثت الكارثة الكبرى وجدت الحكومة نفسها محرجة أمام الشعب والعالم فأقدمت على اعلان سحب تراخيص شركة بلاك ووتر ولكن الحكومة الامريكية رفضت قرار الحكومة العراقية ( صاحبة السيادة ) وأصرت على استمرار الشركة في عملها ولمجرد اعتذار شفوي عادت هذه الشركة لمزاولة عملها والتجاوز على المواطنين وسيعاد ارتكاب الجرائم بحق ابناء الشعب العراقي ، واصبحت سمة القتل بدم بارد هي القانون الذي يفرض نفسه في الشارع العراقي ، وان العضلات المفتولة والقوة الرامبوية هي السلطة الاقوى في العراق الديمقراطي الفدرالي المتعدد المواهب والتسميات والجنسيات والقوات والسحنات ....
الاستعراض الدبلوماسي الذي قامت به الحكومة العراقية بسحب تراخيص شركة بلاك ووتر ونقضه من قبل الولايات المتحدة الامريكية اثبت أن لاسيادة في العراق سوى سيادة منطق الاقوى على الساحة وهي سلطة قوات الاحتلال وان المواطن هو من يدفع الثمن دائما .... ثمن الاحتلال الغاشم للعراق ..
والاكثر سخرية أن هذه الشركة وغيرها من الشركات الامنية الاخرى تقتل وتتعدى على المواطن العراقي وهي بعيدة كل البعد عن المساءلة القانونية وفق القانون ( البول بريمري ) النافذ المفعول الى ماشاء الله ، أي ان القتلة يسرحون ويمرحون في عرض البلاد وطولها دون أن تستطيع السلطة العراقية من مقاضاتهم أو رفع دعاوى ضدهم .
والفضيحة الاكبر هي مااثبتته التحقيقات في الولايات المتحدة من أن هذه الشركة تهرب الاسلحة الى العراق وتبيعها في السوق السوداء , اي انها مصدر لموت من نوع آخر لأن السلاح سيستخدم للقتل لاللدفاع عن النفس .

جمال المظفر


التعليقات

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 11/10/2007 13:07:44
وحصل فعلا ما شخصته ثقافة الزميل جمال المظفر ، قتلت امرأتان عراقيتان كانتا داخل سيارتهما الأولدزموبيل البضاء حين وجهت اليهما احدى فرق الحماية للمحرر الأسترالي ، نيران اسلحتهما الرشاشة لمجرد شك أو تفاقم لرعب داخلي اضطرهم الأعلان عنه بقتل المواطنتين البريئتين.
أما موضوعة انتباه الحكومة وسيادتها الخ فالقوم معذورون .. طالما الهدف السفسطائي هو هو : أقتل ما شئت .. وأبق لي كرسي السلطة.. هذا الكرسي الذي يعرف أي العجيزات علي أسفنجه تتململ وتتعكز!




5000