..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قصائد مكابدات ...

هادي الناصر

(1)
يا سماء 
إمطري لي حفنة من أصدقاء 
فأنا وحدي ...
على هذا الطريق
عارياً دون مظلة

  

(2)
هب إنك .. تأتي الساعة
تحمل نعشاً .. يأوي جسدي
تتبعه إمرأة ثكلى
أو رجل يترحم
لا أسأل ... أين تواريه
أو ...
أين يقام المأتم


(3)
المطر إستكان
توسّدت قصائدنا المراثي
رسمنا من دخان سجائرنا خرائب
وحلمنا ...
بالنساء والخيول


(4)
دون إستئذان
يوقظني همسك الشغوف
يجرني إلى قاعٍ
يتثاكل بالنشيج
يذكرني بأصدقائي الراحلين


(5)
الدمعة المتحجرة ...
لم تزل فوق رمشي
إيهٍ يا أفراح العالم
أيّ عجز هذا


(6)
خجلت ألسنة اللهب
حين إستمالوا ...
قافلة الأمنيات
إلى طريق المحرقة


(7)
سعداء هم الآن
محنطو لساني
النساء التي صادرت شجوني
الموغلون بالطعنات في خاصرتي
المفازات التي إختزلت عصري ...
مؤذن الصباحات ...
حين يربكني كلّ صياح
بقدوم النورس الموهوم


(8)
أستجير بك ...
متى تقدم لي وطناً
لا يستبيح دمي
يا سيدي القمر


(9)
يا أيّتها الشمس
خذي دمعي غيمة ...
وأمطريها هناك
حيث لا غطاء ...
على رصيف أجنبي


(10)
يائسة ... تلك الخطوة
ورغم مرارة الأشياء
سأفقد حيّزاً ...
وخطوة أخرى في العدم


(11)
ولهذا ...
حين تقيّأ الوطن
صرت حاوية
وحينما تقيّأت
رفستني الحاويات


(12)
مرّة ...
حلمت أن أقول لا
فصاح الجمع .. إسأل الفقيه
فقلت ... أنه محض خرافة
فقالوا ....
إمّا هو ... أو تتيه


(13)
وطني ... يعاملني كفريسة
وأنا أضع التوابل فوق الروح
وألذذ أضراسه بوجعي
وسيح دجلتيه على شفتيّ
وأكون ظمي
أنا ما نطقت الآه
مطبق فمي ...
أنا دائماً .. لا يهمّني سواه .. فداه دمي


(14)
كلما أروّض روحي
على وجع جديد ...
يتفنن الآخرون في إبتكار وجع آخر
لذلك ... أدركني شلل مستعار
ولكوني وحدي
تحتم عليّ أن أفوز بنجمة

 

هادي الناصر


التعليقات

الاسم: احمد كاظم نصيف
التاريخ: 21/09/2007 01:24:23
مكابدات هادي الناصر .....
قدم هادي الناصر مكابداته؛ التي جسدها بفلسفة تنم عن
ايمان عميق / سبب الوجود/؛ وهنا يقسم وكانه يقول :
والسماء (1)........والقمر(8) ......والشمس(9)؛ فكانت
استعاراته؛ من / الكتاب الكريم /؛ مختارة بعناية ذكية؛
اما مكابدات الوطن في(3) يرسم وطنا من دخان السجائر؛
وفي(8) يكابد من الطمئنينة؛وفي (11) يعاتب الوطن وفي(13) يؤكد انتمائه؛.. ووزع الزميل(هادي)؛ مكابداته بانصاف تام؛ فأخذت الحبيبة حصتهافي (5)؛ والامنيات في
(6)؛ وفي اشارة ذكية لصبح جديد وخلاصه من الافرازات في
(7)؛ والمتاهة/ الوهم/؛/ الضياع/ في(10)؛ وفي (12)
جسد (( الفتوى)) بشكل صريح؛ لقد أناب الزميل(هادي)
في نقل مكابداتنا؛ واجاد؛ ونسأله المزيد كونه متمكن
في وعيه اللغوي ؛ والفني/ الشعري/؛والفلسفي...معتمدا
على ثقة متحصن بها .




5000