.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الدكتور مصطفى جمال الدين .. سيرة وذكريات

محمد مهدي بيات

عالم , زاهد , فقيه , استاذ في علم الاصول , نحوي , عروضي , شاعر من الطراز الاول على امتداد خارطة الوطن العربي فهو خليفة الجواهري في عمود الشعر وابن بلده النجف الاشرف مدينة الشعر والشعراء حتى هواء هذه المدينة ينشد شعرا.عاش الشاعر ايام طفولته وشبابه في هذه المدينة مقتبسا من باديتها الالفاظ الشعرية والفصاحة اللغويه وفيها تخرج المتنبي والحبوبي والشرقي والجواهري واليعقوبي والفرطوسي والدكتور احمد الوائلي ومثلهم المئات  

ولد الشاعر الدكتور مصطفى جمال الدين في قرية المؤمنين التابعه لقضاء سوق الشيوخ محافظة الناصرية سنة 1927 واكمل دراسته الاولية في القضاء هاجر الى مدينة النجف لدراسة العلوم الدينية وكانت والدته معه حتى انه اهدى احد كتبه لها كالاتي: ( كنت في العاشرة من عمري طالبا للعلوم الدينية في النجف الاشرف وجدت ظروف فرضت على ابي واسرته العودة الى القرية الا امي فقد عز عليها ان تقطع صلة الطالب الصغير بدرسه فظلت معه حتى صلب في الغربة عوده وحرن على الدرس قلبه اللهم وكما كانت عيناها انيس طفولتي وسراج ظلمتي , فاجعل ثواب ما بذلته من جهد انيس وحشتها وسراج قبرها ) وفاء منه لرد الجميل بالجميل .

درس علم الاصول عند اكبر عالم من علماء الاصول وهو اية الله السيد ابو القاسم الخوئي الذي كان زعيما للحوزة العلمية وعالما مهيبا وقورا متبحرا في علم الاصول ورائد مدرسة معروفة واراءه في علم الاصول والفقه والتفسير حجة قطعية لا نقاش فيها ولا جدال . والسيد الخوئي تركي من مدينة خوي الاذربيجانية الغربيه ومؤلفاته تقرب المائة بمجلدات ضخمة وكنت التقي به كثيرا في مسجد الخضره في النجف الذي كان يلقي دروسه لطلابه  و يؤم  الجماعةهناك واتكلم معه باللغة التركية الاذرية وهو موسوعي في العلوم العقلية والنقلية ولا زال قبره محط انظار محبيه في داخل المسجد

اكمل الشاعر دراسته الدينية دخل كلية الفقه في دورتها الثانية وتخرج بدرجة امتياز حاصلا على شهادة بكالوريوس في الشريعة الاسلامية واللغة العربية عين معيدا في نفس الكلية ليدرس علم العروض كتابه ( الايقاع في الشعر العربي من البيت الى التفعيلة ) ثم اختير عميدا لجمعية الرابطه الادبيه ورئيس تحرير مجلتها خلفا للشيخ عبد الغني الخضري  عندما بدات فعاليات مؤتمر الادباء العرب سنة 1965 في بغداد لم يكن هناك حضور للشعراء العراقيين فأكثرهم كانوا في خارج القطر او مقطوعين عن المؤسسات الادبية في بغداد فاقترح الاستاذ الدكتور عبد الرزاق محي الدين ان ياتي لهم شعراء من النجف فجيء بالشاعرين احمد الوائلي ومصطفى جمال الدين فالقى الاول قصيدته العينية

لا تطربن لطبلها فطبولهم                 كانت لغيرك قبل ذلك تقرع

المجد يحتقر الجبان لانه                 شرب الصدى وعلى يديه المنبع

والقى الثاني قصيدته بعنوان بغداد مطلعها

بغداد ما اشتبكت عليك الاعصر           الا ذوت ووريق عمرك اخضر

مرت بك الدنيا وصبحك مشمس           ودجت عليك , ووجه ليلك مقمر

الى ان يقول

بغداد بالسحر المندى بالشذى                الفواح من حلل النسائم يقطر

بالشاطئ المسحور يحضنه الدجى           فيكاد من حرق الهوى يتنور

فابهر الحاضرون ببلاغتها ومعانيها وصورها الشعرية . والقى في نفس المؤتمر الشاعر نزار قباني قصيدته (( مرحبا يا عراق )) مطلعها

مرحبا يا عراق جئت اغنيك                 وبعض من الغناء بكاء

مرحبا مرحبا اتعرف وجها                   حفرته الايام والانواء

الى ان يقول

وجراح الحسين بعض جراحي                وبصدري من الاسى كربلاء

قارن بعض النقاد القصيدتين فكانت كفة قصيدة السيد جمال الدين هي الارجح .

وفي المؤتمر الثاني في سنة1969القى قصيدة مطلعها

لملم جراحك واعصف ايها الثار             ما بعد عار حزيران لنا عار

     وخلَ عنك هدير الحق في اذن                ما عاد فيها سوى (النابال) هدار

اعجب الجميع بهذه الرائعه حتى ان الاديب العربي انيس منصور قال (( خدعنا بمظهره )) كان يتوقع بان هذا الرجل المعمم يلقي قصيدة كلاسيكيه على شكل رثاء او وعظ على اسلوب القدماء

وفي سنة 1970 بالذات في اربعينية العلامة مصطفى جواد كان الشاعر من ضمن اللجنة المشرفة على حفل التابين وكان هو الوحيد من شعراء العراق بعد الشاعرة عاتكة الخزرجي ممن القوا الشعر في المهرجان .

قدم الى جامعة بغداد لدراسة الماجستير واشرف على رسالته الموسومة ( القياس وحجيته) العلامة السيد محمد تقي الحكيم ونال الشهادة بتفوق ثم الدكتوراه وموضوع رسالته الذي اشرف عليها الدكتور مهدي المخزومي النحوي المعروف بنهج الكوفة هي (البحث النحوي عند الاصوليين ) وهذا الموضوع من المواضيع الصعبة جدا والمهمة ولم يتطرق عليه غيره . وعندما تتصفح هذا الكتاب تجد اغلبية الاراء فيه لاستاذه السيد ابو القاسم الخوئي والشيخ النائيني

عين مدرسا في كلية الاداب جامعة بغداد لدراسة العلوم الاسلامية واللغة العربية وعندما كنا طلابا جاءنا للتدريس رجل معمم وسيم وقور رفيع القامة زيه اسود اللون ابهرنا اسلوبه التدريسي وكان بليغا فصيحا حاضر البديهة وجمال قامته الطويلة تجبرك ان تكون امامه هادئا واسلوبه مطعم بالنكتة والفكاهه لكي لا يكون الدرس معقدا وجافا وهو من النوع السهل الممتنع وعند عودتي الى اهلي في نهاية الاسبوع اخبرت شقيقي المرحوم الاستاذ علي- وكان ملما في النحو- بان استاذا اسمه السيد مصطفى جمال الدين يدرسنا عرفه وقال بلغه تحياتي وعندما اوصلت الامانة الى اهله عرفه وبهذا تقوت علاقتي به . ترجمت للشاعر قصيدتين الى اللغة التركية سنة 972 ونشرتهما في زمانه وعندما اعطيته النسخة المترجمة شكر لي باسما وكان لا يعرف عني كثيرا وكنت اناقشه واجادله في علم العروض والعلاقة العروضية بين الشعر العربي والتركي واشكالياته وتطوير الاتراك هذا العلم ليكون منسجما مع طبيعة شعرهم انشرح صدره لي وانفتح  وعندمانشرت بحثابعنوان ( العروض في الشعر التركي دراسة مقارنة بين العروض العربي والتركي ) اعطيته نسخة منه احبني كثيرا وكان يحترم الشعر ولا يلقيه الا في زمانه ومكانه عندما يلتمس منه الطلاب لالقاء قصيدة كان رحمه الله يشير الي قائلا هناك شاعر تركي باستطاعتكم ان تطلبوا منه . مرة سالناه عن زيه الاسود قال هذا خاص للسادة العلوية واضاف ارويكم حادثة بالمناسبة  عندما كنت في مصر اجرت سيارة لايصالي الى جامعة الازهر وما كان من السائق الاان ا وقف سيارته امام كنيسة ظنا منه باني ( قس مسيحي) فابتسمت وقلت له اني مسلم وهذا زي السادة لعلماء الشيعة .تخرج على يديه في كلية الفقه علماء ومفكرون وشعراء ومنهم على سبيل المثال لاالحصر المفكر الاسلامي الكبير ( السيد هاني فحص ) وفي مهرجان المدى الثقافي في   السنه الماضيه القى السيد هاني كلمة في اليوم الختامي  فقرا بيتا من قصيدة بغداد لاستاذه السيد جمال الدين صفق له الحاضرون واقفا وكلهم ادباء ومثقفون.

الشاعر جمال الدين شخصية مثالية حورب من قبل النظام السابق اضطر ان يهجر العراق هربا الى الكويت سنة 981 خوفا من بطش النظام وفي الحرب العراقية الايرانية كان الكويت بجانب صدام وعلى اثره اعتقل السيد هناك ثم خير له الذهاب الى قبرص او سوريا فاختار الثاني وعاش هناك الى ان وافاه الاجل  في1996 بعد مرض عضال لم يمهله طويلا ودفن في مقبرة الغرباء في السيدة زينب ع وقبره مزار يستشفع به

Sajjadbayatli@yahoo.com


 

محمد مهدي بيات


التعليقات

الاسم: الشيخ سامي الحميداوي
التاريخ: 26/09/2011 12:10:22
ان عذوبت اسلوبك في نشر هذه الدراسه ابهرتني استاذنا العزيز وانت ابن وتلميذ هذا الاستاذ صاحب الدراسه فلابد ان تكون فطحل بارك الله فيك استاذنا

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 17/02/2011 22:43:14
الاستاذ العزيز محمد مهدي بيات تحية لاستذكارك الجميل
السبت والاحد سيقام مهرجان مصطفى جمال الدين العالم النحوي والشاعر العذب..دمت بخير




5000