.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ليت أمي لم تلدني

علي حسين الجابري

اغرورقت عيون كلماتي قبل أن ينطق بها قلمي الحزين الباكي على أعظم مصائب الدنيا منذ أن  أنشئها بارئها .. هي مصيبة أبكت عيون سكان السماوات وقرحت جفون أنبياء الرسالات ولم لا وهي مصيبة ابي عبد الله الحسين بن علي عليهما السلام ومن يعترض على كلامي وهو يرى نصب عينه وملئ سمعه قول النبي صلوات ربي عليه واله مرة ((حسين مني وانا من حسين )) وأخرى ((الحسن والحسين ريحانتاي من الدنيا )) فلو نظرنا بنظرة بسيطة لفقه الحديثين الواردين فيما سبق تستطيع أن تقول بما إن محمد صلوات ربي عليه واله هو أفضل الأنبياء والرسل والحسين منه كما انه من الحسين فيكون للحسين عليه السلام الفضل كذلك على الأنبياء صلوات الله على نبينا وعليهم وأما لمن يحسب نفسه حاذقاً فيقول واصفا العزاء الحسيني بالبدعة فليسمع وليقرأ كتب المسلمين الحبلى بأحاديث تروي عن ابن عباس رؤيا للرسول الأكرم في المنام وهو أشعث اغبر يحمل قارورة فيها دماء الحسين وأصحابه عليهم السلام ومما لا شك فيه ان رؤية ابن عباس صادقة وهو ممن سمع رسول الله وراءاه  فلا يمكن أن تتلبس على ابن عباس صورة النبي صلوات الله عليه واله نضيف إلى ذلك صحة سند الرواية مع ما يكافئها من الروايات الواردة عن ام سلمة ام المؤمنين من حديث القارورة التي أعطاها لها رسول الله وكل هذا يدل على ان الرسول الأعظم نبي البشرية محمد (ص) قد كان ينعى الحسين ويبكي على مصيبة الحسين بل ويظهر الحزن الشديد والنحيب على الحسين فهو أشعث  واغبر أي عليه تراب من تلك الأرض التي اختلطت ذراتها بدماء سيد الشهداء فهل لكم يا أمة رسول الله أسوة برسول الله بان تظهروا الجزع على الحسين والحزن عليه ومما يزيد الألم والحزن هو قطع الرأس الشريف ورفعه على رأس رمح طويل وسبي العيال ومر في خاطري حديث إمامي زين العابدين علي بن الحسين عندما سؤل عن اشد المواضع مرارة قال الشام الشام  ويلاحظ من يطالع العبارة وللوهلة الأولى ان التكرار يعطي شعور بكمية هائلة من الألم والمرارة والعذاب وهنا قد يطول المقام فالسائل أراد ان يعرف أي المواضع أصعب هل هو موضع قطع رأس الحسين أم هو موضع قتل الأكبر أم يا تراه قطع كفي أبي الفضل العباس وسهم عينه فأتى الجواب يهدم كل الافتراضات ليقول بصوت حزين تكاد حروف كلماته ان تنزف دما عبيطا قال وبصوت متكسر في عبرة وحسرة وألم الشام الشام فماذا حصل في الشام ومع حسرة زين الصابرين والعابدين وجدت شهيقي يصعب علي وزفراتي تكاد تحرق الأوراق وتصهر القلم من بين أصابعي وبين هذا وذاك أجد كلماتي المقصرة هذه تستعر كنار تود لو تلتهم كل من ينصب العداء لآل بيت النبوة وموضع الرسالة ومختلف الملائكة , ليت أمي لم تلدني إن لم أبكيك يا سيدي وأندبك يا مالكي واضرب في عزائك وجهي كما لطمت وجهها زينب الثورة وانتحب عليك كما انتحب رسول الله وأنوح كما ناح عليك زين العابدين فلمثل الحسين تدمع العيون دماً أم يا ترى يقولون علينا مبتدعة ابتدعنا في الدين , أي نعم مبتدعة لو كان مثالنا رسول الله وأم المؤمنين أم سلمة عندما وجدت قارورة التراب الكربلائي يفور ويخرج منه دم عبيطا يحكي قصة النحر الذبيح والسبي الجريح نحن  مبتدعة فقدوتنا  زين العابدين عندما لم يرى ضاحكاً بعد ألطف قط  مبتدعة لو قلدنا  السماء عندما  نزل غيثها  دما وريحها عصفت كأنها فقدت كل توازنها .

 

 

 

علي حسين الجابري


التعليقات

الاسم: ملكوت السما
التاريخ: 18/01/2013 23:39:35
السلام عليك يا اباعبد الله اسمح لي استاذ علي أن أ ستعين ببعض من كلماتك المعبرة بما يفي ويزيد .....أجد كلماتي المقصرة هذه تستعر كنار تود لو تلتهم كل من ينصب العداء لآل بيت النبوة وموضع الرسالة ومختلف الملائكة ,.......وفقك الله ودام قلمك الباكي لمصاب اهل البيت .

الاسم: بنت العراق
التاريخ: 11/02/2011 16:21:17
ليت باستطاعتنا ان نعيد الزمن الى الوراء لنضحي بارواحنا فداء للحسين ولفزنا بالجنهمع الرسول واله
لو ان كل شخص يتخذ الحسين قدوه له لكان وضعنا غير والانقلبت الارض جنه او بالاحرى سيتم بالفعل انزال الجنه للارض اكرما لبني ادم الانهم اتخذو من الامام الحسين قدوة لهم. نحن بالفعل نبكي ونحترق على ماجرى له ولاهله.لك السؤال لماذا لانتخذ قدوة لنا لماذا هذا الانحراف العلني والفسوق لماذا لقد اصبحت الاراضي جرداء من شدة الفسوق وجفت المياه وبكت السماء على مايجري لماذا لانقدس الارض التي سبق ومشى عليها محمد وال بيته..؟؟؟ ربما تعبيري يخوني والكلمات تابى الخروج لاكن هناك شخص قد عبر عن مافي قلوبنا واخرج العباراتابلمعنى الصحيح شكرا علي على احساك الراقي

الاسم: صوت القلم (( سما ))
التاريخ: 09/02/2011 03:16:01
غفـر الله للحسين سيد الشــهداء
وسقانا من يد جده أبا الأنبياء
شربة هنيئة ليس بعدها ظمأ
*****
صــوت القلــم
دمت بود أستاذ علي




5000