.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اعمد البرق... أخصب غيمتي

ابراهيم داود الجنابي

 بيني وبينك برزخٌ وخمار 

بيني وبينك سندس من الق 

معلق على شرفات معمدة في حضرة السكون 

بيني وبين الكون

تِرع يحفها الحنين

إلى خندق المتاهة

حين يتدفق الالق في قوارير تزفها الآلهة

إلى حصن......

يشوبها الشك

وعلى رنين المسائلة

أقف مندحرا خلف جوق الأسئلة

الأسئلة دائما تجفف الرنين

وتعبأ الأفواه ببقايا حطام الزاحفين.....

إلى منارات عائمة

مسالك اعتدتي الخاوية من عزل الألوان

تلوّح بالرحيل إلى منافي معلنة

تكاد أن تصطحب سلالاتها إلى منعطف يجففه الأرق

ماذا بعد،......

ماذا بعد أن أفاقت نصف عنونتي واختزنت في دروبها هبات النذور

واختلست شوطا من ارقي المدجج بانبهار لعثماتي

لتعلن انتهاء حزم الأمتعة

الشوط معتوه

وأرديتي لم تزل تنزف ما جرى ...... فدعيها

0* دعي لوم أسئلتي واختاري أردية من.....( ليليث )يا

كي نزفها

لعروق دمي المنحاز إلى مغارات سبي المفردات العتيقة التي تشرب من خوائها

سواحل من رماد

ها انذا أسمد جراحاتي

وارقيها ببياض أغنيتي

التي انهارت على شرفات مجعدة

ها انذا امجّد بروقا

تخصّب غيمتي

وتمطر ثعابين فوق حرثي الذي يممته بإياد عُمْي

ها أنت تُسْكرين أصابع الخلود

بعشبة المجون

وتعلّقين فراديس الأنوثة خلف معابد

مخصّبة بالأنين

لفّي ذراعك حيث لا أغطية ولا خلوات ترفد ما تبقى من الأسئلة

ولا رواح

إلى كوننا الخزفي

 

...............................

* ليليث / الغاويه التي كانت تقف على باب معابد البابليين

 

 

 

ابراهيم داود الجنابي


التعليقات

الاسم: ابراهيم داود الجنابي
التاريخ: 29/01/2011 19:50:45
الاستاذ
خالد مطلك الربيعي
علي مولود الطالبي
محمد صالح الجبوري
شينوار ابراهيم
شكرا لكم على هذا الحضور وعسى ان نلتقيكم
مودة وتحية

الاسم: خالد مطلك الربيعي
التاريخ: 29/01/2011 14:34:43
تحياتي وتقديري للاديب المبدع
ابراهيم داود الجنابي المحترم
سيدي تصك الشعري في غاية الابداع الفني
وخيالك اضاف عطرا نديا للنص
انك انتقلت في فضاءات السحر اللغوي
وحروفك جاءت منسابة
وثراك الادبي ملحمة رائعه
جزاك الله خيرا

خالد مطلك الربيعي
كربلاء

الاسم: محمد صالح ياسين الجبوري
التاريخ: 29/01/2011 14:25:40
لا بد ان تكون هناك اسباب لرحليك الى مدن قد لاتألفها وتترك ديار ليلى ولن تجد في تلك البلاد جدارنا تقبلها وتصيح الله ياريحة هلي الله ياجنة هلي بل تجد اماكن لاعلاقة لهابديارنا وتراثنا,ويذكرني قول الشاعر لعمرك ماضاقت بلاد باهلها ولكن اخلاق الرجال تضيق والحنين يكون لربوع الوطن وارضه ومياهه الاعلامي محمد صالح ياسين الجبوري الموصل- العراق

الاسم: علي مولود الطالبي
التاريخ: 29/01/2011 13:25:21
لم ادري كيف اقص التسافي بحروفك ولهفتي في الغوص اكثر .. لكن كنت على وقفة من اروع تلك الوقفات التي ارسمها على شرفات الحروف .


دمت للروعة دوما

الاسم: شينوار ابراهيم
التاريخ: 29/01/2011 13:16:20
الاديب الفاضل الصديق ابراهيم داود الجنابي
تنحني عبارات الاطراء لبوح قلمك المتميز
شكرا لك على هذه المعزوفة الرائعه
دمت فيضاً لا ينضب


لك تحياتي ومحبتي

اخوكم ابو جان




5000