.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


السرير المهجور..!

دهام حسن

سريري الذي كنت يوما عليه أميرْ
أراه بزاوية البيت ملقى بركن حقيرْ

وشرشفُ نومي أرى مزقا منه
شدّتْ بدالية الكرم ِ
خوفا ً عصافيرُ عنها تطيرْ

فآه عليه.. شباب ٌ تولـّى
وآه على شرشف من حريرْ
تهرّأ حينا لقهر الزمان ِ
وكان محلـّى كما به عهدي بضوع العطورْ
فرحتُ كئيبا لهجر شبابي وأيضا نـَفاق السريرْ

وصحنُ سجائرَ فيه بقايا سوادٌ
حوافيه أمستْ مدبّبـة كشفاه عجوز
لمومسة قمطريرْ
هنا جلستْ دعدُ تنشدُ شعرا
هناك تقومُ تلـمّ بقايا مبعثراتٍ
تنادم ُ صبّا شرابا لذيذا
فتزبد في شفتينا بقايا الخمورْ

وشيرين فوق السرير تطير اشتهاءً
يشقّ عليها غياب النديمْ
تغالظ قولا لحين ٍ.. وحينا تعودُ بشوق ٍ السميرْ
وترخي علينا ستارَ الحياء ِ ستار الضميرْ

ويشنفُ سمعي رنينُ خلاخيلَ لفـّتْ بساق
فرحتُ هياما...
أنلته سمعا كما هو سمع الضريرْ
ننام ُونصحو وملء الفؤاد حبورْ
ولا نشتكي أبدا من بساط ..
يقض لنا مضجعٌ نسجه ُ من حصيرْ

نحلـّق ُ فوق السحاب ِ نطيرُ نطيرْ
وليس لنا في الدنى من علوم ٍ
تـُرانا بأيّ مدار ندورْ

فيا هل ترى.. كل ذاك انتهى ..
أين سار نديمي ...لدى لثم كأسي معا بسرورْ
وأين ترى به حلّ المصيرْ.؟

لقد قيل منذ القديم بمأثور قولٍ :
(حياة ٌ فموتٌ وقالوا
فبعث ونشر على صوت بوق النفيرْ)
فتلك حياة ٌ..!
فلا عفّ عنها سواك لزهد وجهلٍ
وما عبّ منها سوى عاقل مثل ِ (زيرْ)

دهام حسن


التعليقات

الاسم: دهام حسن
التاريخ: 15/01/2011 15:19:00
الدكتورة المبدعة هناء القاضي..يسعدني مرورك الدائم على صفحتي وتشجيعك لما أكتب، وإطراؤك لنصوصي الشعرية.. وأجزم أنه سيكون لك في الشعر بصمة لروعة ما تكتبين..
وهذا واضح في متابعي يصوصك من المتابعين..دمت صديقة دائمة محبتي وامتناني ... دهام

الاسم: دهام حسن
التاريخ: 15/01/2011 15:12:55
أخي الكريم وصديقي العزيز عباس طريم..شكرا لتواصلك مع نصوصي، وهذا الثناء والتعقيب النقدي الجميل.. حياك الله.. محبتي وتقديري دهام

الاسم: دهناء القاضي
التاريخ: 15/01/2011 11:02:42
هكذا الحياة يا صديقي كل شيء فيها زائل ، ولا يبقى من قصص الوجد سوى أمجاد تذوي مع الزمان، ومع هذا فلكل عمر جماله وهيبته، دمت شاعرا للجمال والعشق.مع التقدير

الاسم: دهناء القاضي
التاريخ: 15/01/2011 10:59:16
هكذا الحياة يا صديقي كل شيء فيها زائل ، ولا يبقى من قصص الوجد سوى أمجاد تذوي مع الزمان، ومع هذا فلكل عمر جماله وهيبته، دمت شاعرا للجمال والعشق.مع التقدير

الاسم: دهام حسن
التاريخ: 15/01/2011 09:41:51
أخي الكريم الأستاذ علاء الصائغ... سعدت بهذا الحضور وبهذا الفيض من الحب والثقة من جانبك.. وفوح عبير كلماتك الصادقة المحبة.. دمت بخير وتوفيق إلى لقاء آخر.. محبتي الأكيدة... دهام

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 15/01/2011 03:29:42
الاديب الرائع دهام حسن .
قصيدة جميلة ورائعة, وصور تزهو بتنوعها, وتلونها
تؤطر بخيال واسع, وتتوشح بمشاعر واحاسيس الشباب
المتوهج. وهي كلوحة رسمت, بيد رسام ماهر مبدع .
حياك الله وسلمك.

الاسم: علاء الصائغ
التاريخ: 15/01/2011 00:34:52
أنتم السابقون ونحن اللاحقون

كنت مثيرا أيها المتألق مع الشباب
ليت الشباب يحملون بعضا من عنفوانك يا عبقري الحب

تقبل مودتي ومحبتي أيها الكبير بالحس والكلمة




5000