.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
.
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة مفتوحة للسيد وزير النقل

ريسان الفهد

مالفرق بين البحار الاسلامي (ابن ماجد )وبحار البصرة (ابن فنجان)؟!!
 السيد وزير النقل هادي العامري المحترم

تحية طيبة
جئت للوزارة من بين الفقراء ومن بين الناس البسطاء المتعبين , عشت معهم واكلت مثلهم ان لم تكن اقل منهم , عشت سنوات الحرمان والتعب و لازلت تحمل نفس السحنات الفقيرة  ببساطة الملبس, وبساطة الحوار , وعذوبة اللغة التي تعلمتها من القران الكريم ومجالس عزاء الحسين  علية السلام ,التي كانت وستبقى زادنا الثمين , هكذا انظر اليك  , وقد صرت وزيرا ,ولكني لازلت انظر اليك فقيرا في السلوك والتفكير والتوجه في حياتك الجديده , الوزارة لم تكبر فيك شيئا ,ولكنها جعلت لك موقعا اعلى في خدمة الناس ,ومقاما خاصا لخدمة الشعب , ولكن تبقى هادي العامري فقط!!
في رسالتي اليك وددت ان اطرح عليك قضية انسان موظف بحار (مجنون البحر) , من خلال شغفه بالبحر وتعلقه بعلوم البحر والسفن وشط العرب , حتى تحول اهتمامة الى ما يشبه الجنون ,وفي اساطيرنا العربية العشق قد يتحول الى جنون !!وهذا قمة الحب العذري والوله.
ساختصر المسافة اليك .. ان الشخص الذي اتحدث عنه هو الخبير البحري والبحار المتجذر بعشق البحر  الكابتن كاظم فنجان احد منتسبي الشركة العامة للموانيء العراقية ,لم يكلفني الرجل ان اكتب عنه او اتحدث عنه , بل سمحت لنفسي ان اتصدى لهذه المهمة , واخاطبك شخصيا و لقناعتي انك ستنتصر للفقراء والمهمشين حتما .
من هو الكابتن البحري كاظم فنجان ؟!
أنه من أبناء الموانئ, كان  الأول على الدفعة الأولى للمدرسة المهنية البحري عام 1972, والأول على دورات المرشدين البحريين عام 1975, وحاصل على شهادة البكالوريوس في العلوم بدرجة جيد جدا, والدبلوم في الرياضيات, واتسعت خبراته الملاحية الميدانية, ومهاراته الفنية في المناورات البحرية في المياه الضحلة والقنوات الضيقة, ناهيك عن المهارات الأخرى التي اكتسبها خلال خدمته الممتدة لأكثر من 35 عاما.
عمل مدرسا لمادة (السلامة البحرية) في مركز التدريب المهني التابع للأكاديمية عام 1982, وكان المنهاج الدراسي من تأليفه, ثم صار أمينا لمكتبة المراجع البحرية في جناح العلوم العسكرية, حتى أصبح مدرسا لدورات القادة الأحداث في مدرسة قتال القوة البحرية, ومثل الأكاديمية في المؤتمر البحري الهندسي الأول للنقل المائي (بغداد/ نقابة المهندسين/ 1986) بدراسته الموسومة (عودة لتقنيات الماضي), واشترك أيضا بالمؤتمرين الأول والثاني عن الطبيعة البحرية لخور الزبير (مركز علوم البحار), وصدرت له من مطابع مديرية التدريب, ثلاثة كتب, هي:

(السلامة البحرية), و(شط العرب:
ملامحه الرئيسية ونظامه النهري), و(شط البصرة بين التصريف والملاحة), ثم أصبح مديرا لشعبة (المتابعة العلمية) في الموانئ العراقية, وتميزفي إرشاد السفن التجارية الوافدة إلى موانئنا, وكانت إدارات الموانئ تختاره لمهمات الإرشاد الصعبة والمعقدة, ولم تسجل ضده أي حادثة بحرية.
اتذكر ان الموانيء احتفلت قبل سنوات من سقوط النظام , بوصول اكبر ناقة عملاقة ايطالية تدخل المياه العراقية , عندما وصلت الناقلة بسلام على ارصفة ميناء ام قصر , عقد قائد الناقلة الايطالي مؤتمرا صحفيا , اول ما بدأ بالحديث عن  الامكانية الهائلة التي امتاز بها (الدليل البحري العراقي) الذي رسى بالناقلة بانسيابية مدهشه وكأنه يقود زورق صغير ,, وكان الدليل البحري هو (كاظم فنجان ).
وكان  كاظم فنجان أول من فكر باستحداث قسم التفتيش البحري, وأول من فكر بإلغاء قانون (بيان سير السفن في المياه الداخلية لسنة 1919), وأول من كتب مسودة قانون الموانئ العراقية رقم 21 لسنة 1995, وأول من كتب مسودة (تعليمات الموانئ العراقية), وأول من كتب مسودة (السلطة البحرية العراقية), وأول من كتب الدليل التنظيمي لميناء خور الزبير, وأول من صمم الخوارزميات المينائية, ورسم المخططات الانسيابية التي اعتمدتها الموانئ في تدقيق مواردها المالية, وشغل منصب مدير التفتيش البحري, ومديرا لميناء خور الزبير, ومعاونا لمدير عام الموانئ العراقية.
ويعد (ابن فنجان )من أنشط الكتاب العرب, وأغزرهم إنتاجا وتعمقا في كتابة الدراسات والمقالات البحرية, حتى صار عضوا في اتحاد الكتاب الصحفيين, وعضوا في اتحاد الكتاب العرب, وعضوا في رابطة أدباء الشام, وعضوا في النادي البحري العراقي, ولديه كتاب منشور على الشبكة الدولية,  بعنوان (نحو تطوير الموانئ العراقية والارتقاء بها), وكتاب آخر مرشح للطبع بعنوان (على ضفاف شط العرب).
ومازال يمارس الملاحة كمرشد بحري في المياه الإقليمية العراقية. ثم حصل على درجة (خبير بحري) من رئاسة محكمة استئناف البصرة الاتحادية, وتتعامل معه غرفة تجارة البصرة, واتحاد رجال الأعمال فيها, واتحاد سفن الصيد كخبير بحري, وتتعامل معه بعض المكاتب الدولية المتخصصة بفحص السفن ومعاينتها كخبير بحري, وقد تمكن من انجاز معظم تقارير الكشف والمعاينة لمعظم السفن التجارية الراسية على موانئنا خلال الأعوام الماضية.
سيدي الوزير : الذي اريد ايصله لكم من هذه الرسالة و ان هذه الطاقة مهمشة و لم يستلم أي منصب يقود به دفة العمل البحري في الموانيء و وهو الكفاءة المعطلة و حتى استكثروا عليه لقب خبير بحري!!
اعتقد انك ستنصفه حتما و هذا املي فيك و ولاتخيب ظني

 

 

 

 

ريسان الفهد


التعليقات




5000